وصل فريق الأمم المتحدة المكلف بالتحقيق حول استخدام الأسلحة الكيميائية اليوم الأربعاء إلى دمشق. وقال شاهد عيان من فرانس برس إن الفريق، الذي يرأسه السويدي آكي سلستروم، وصل عند الساعة 11,50 قبل الظهر (8,50 تغ) الأربعاء إلى مقر إقامته في فندق "فورسيزن" وسط دمشق، في زيارة هي الثانية للمحققين إلى سوريا. وتأتي هذه الزيارة لمتابعة التحقيق في استخدام الأسلحة الكيميائية الذي تم الاتفاق عليه مع الحكومة السورية خلال زيارة قام بها سلستروم وممثلة الأمم المتحدة العليا لنزع الأسلحة انجيلا كاين في 24 اغسطس. وبدأ سلستروم، في زيارة لاحقة إلى دمشق مع فريقه في نهاية اغسطس، تحقيقا حول استخدام السلاح الكيميائي في محزرة الغوطة بريف دمشق ورفع تقريرا في 16 سبتمبر خلص فيه إلى أنه تم استخدام أسلحة كيميائية على نطاق واسع في النزاع السوري. وسيقوم فريق الخبراء الدوليين بدراسة نحو 14 حالة استخدام محتمل للأسلحة الكيميائية خلال النزاع المستمر منذ 30 شهرا في سوريا.