ناقشت وزارة الداخلية، ممثلة في اللجنة العليا المنظمة للمعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر “آيسنار 2014”، جهود اللجان الفرعية لإبراز الحدث بصورة حضارية متميزة، تسهم في تحقيق النجاح المنشود للفعاليات. وكان اللواء الركن الدكتور عبيد الكتبي؛ نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض والمؤتمر، ترأس اجتماعاً عقد أخيراً، بفندق “روتانا بارك” في أبوظبي لمتابعة الإنجازات المحققة، ومتابعة سير عمل اللجان الفرعية؛ ومتطلباتها ونقاط التحسين والتميز. وقال الكتبي إن سر النجاح الحقيقي يكمن في العمل بروح الفريق الواحد؛ لتحقيق معدلات قياسية من التفوق، وهو ما يعكس تفوق وتميز وزارة الداخلية، مشدداً على ضرورة التواصل المستمر بين جميع أعضاء اللجنة العليا، وباقي اللجان الفرعية المنبثقة عنها. وناقش دور كل لجنة على حدة، وما حققته من عمل وبرنامج عملها خلال الفترة المقبلة، وطالب رؤساء اللجان بإبداء ملاحظاتهم، وحثهم على العمل المستمر والتنسيق، ووجه بأهمية متابعة جميع الترتيبات اللازمة بتحقيق نجاح مميز. حضر الاجتماع اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، مدير عام العمليات المركزية، نائب رئيس اللجنة، واللواء راشد ثاني المطروشي، قائد عام الدفاع المدني بالإنابة، وأعضاء اللجنة العليا، ورؤساء وأعضاء اللجان الفرعية المنبثقة عن اللجنة العليا ونوابهم، وممثلون عن شركة “ريد” لتنظيم المعارض.