الاتحاد

عربي ودولي

إغلاق قناة الشرقية المقربة من السنة



بغداد - رويترز: قالت وزارة الداخلية العراقية إن الحكومة أمرت أمس بإغلاق قناة ''الشرقية'' التلفزيونية المستقلة بعدما اتهمتها بإذاعة تقاريركاذبة وتشجيع النزعة الطائفية· وقناة ''الشرقية'' مملوكة لرجل أعمال عراقي يقيم في لندن وتقول إنها تتبنى نهجا تحريريا مستقلا رغم أن كثيرا من المشاهدين يعتبرونها تميل نحو تبني وجهة نظرالعرب السنة·
وقال العميد عبد الكريم خلف المتحدث باسم وزارة الداخلية إن الحكومة أمرت بإغلاق القناة إلى أجل غير مسمى· وأضاف أن الحكومة حذرتها مرارا من إذاعة أي أنباء كاذبة من شأنها أن تزيد التوتر في العراق غير أنه امتنع عن تحديد التقارير التي وصفها بالكاذبة التي قال إن القناة بثتها·
وجاء إغلاق القناة بعد يومين من إعدام صدام الذي أثار غضب كثير من السنة الذين ينتمي إليهم·
وردا على سؤال بشأن ما إذا كان قرار إغلاق قناة الشرقية جاء على خلفية تغطيتها للإعدام قال خلف إنه يمكن ملاحظة إن القناة تقود الناس نحو العنف وزيادة التوتر الطائفي من خلال تقارير بثتها على مدى الأيام الثلاثة الماضية·

اقرأ أيضا

مادورو يتهم الولايات المتحدة بعرقلة وصول الأدوية لفنزويلا