الاتحاد

الاقتصادي

70 مليار دولار خسائر الصين بسبب حواجز التجارة




بكين - ''أ ش أ'': كبدت الحواجز الفنية التي أقامتها دول أجنبية المصدرين الصينيين خسائر فادحة خلال العام الحالي قدرت قيمتها بنحو 1ر69 مليار دولار أميركي· وذكر تقرير أصدرته وزارة التجارة أن قطاع صناعة المنسوجات كان الأشد تضررا من تلك الحواجز حيث شكلت قيمة خسائره نحو 43 بالمائة من الإجمالي تليه قطاعات المواد الغذائية والدواجن ومنتجات الخشب والالكترونيات والماكينات·
ونبه التقرير إلى أن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة- أكبر شريكين تجاريين للصين على مستوى العالم- كان لهما وضع الصدارة في فرض معايير فنية عالية لمنتجات الصادرات الصينية ثم تأتي اليابان وكوريا الجنوبية· وأشار إلى أن هذه الدول أضافت بنودا عديدة إلى قوائم الفحص والحجر الصحي أو عدلت اللوائح التجارية على أساس حماية البيئة وصحة المستهلكين وأسباب أخرى·
وأضاف التقرير أن من بين 22 نوعا من سلع الصادرات الصينية واجه 18 نوعا الحواجز الفنية الأجنبية· مع ذلك أشار التقرير إلى أن شركات التصدير الصينية تعلمت الرد سريعا على الحواجز الفنية الأجنبية، وحسنت كثيرا من قدراتها التنافسية في الصادرات لكن ما زال الطريق طويلا أمامها·
وبموجب أحكام منظمة التجارة العالمية فان لكل دولة عضوة بالمنظمة الحق المشروع للاستفسار عن اللوائح التجارية الجديدة للدول الأخرى في غضون ستين يوما من وضعها لكن الافتقار إلى المساعدة من الخبراء الفنيين وانعدام الثقة بالمعايير الفنية غالبا ما تبدد جهود الشركات الصينية وتحول دون أن تتخذ إجراءات فعالة· واعتبارا من العام الحالي أنشأت الحكومة الصينية مراكز في عموم البلاد لتحليل المعايير الفنية بغية الوصول إلى الأسواق الأجنبية مع إصدار تقارير دورية للحكومة والصناعات، فيما من المقرر إنشاء مائة مركز للخدمات الفنية بحلول العام 2010 لتغطية أكثر من نصف سلع الصادرات الصينية·

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد: الرؤية الواضحة جعلت بلادنا نموذجاً عالمياً للعيش والعمل