الاتحاد

الإمارات

قصر الامارات... عناق الفخامة والغروب

مع احتفالات عيد الأضحي المبارك وأعياد رأس السنة الميلادية المجيدة ، ودعت أبوظبي عام 2006 ، وغربت شمس اليوم الأخير، على أمل اشراقة شمس يوم وعام ميلادي جديد ، حافل بالخير واليمن والبركات ، وهكذا بدا قصر الامارات في أبوظبي في اللحظات الأخيرة من غروب آخر أيام 2006درة تتلألأ جمالا وسحرا وروعة في عناق مبدع لدقة وقدرة الصانع العلي القدير وفخامة التصميم والانجاز·

اقرأ أيضا

رئيس المشيخة الإسلامية في كوسوفو يشيد بالإمارات