الاتحاد

الاقتصادي

«دبي لتجارة الجملة» تستضيف منتدى «الابتكار»

 مشاركون في الفعالية (من المصدر)

مشاركون في الفعالية (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

استضافت مدينة دبي لتجارة الجملة، منتدى خاصاً حول «الابتكار في التجارة»، في مقرها في مدينة دبي للاستوديوهات.
حضر المنتدى العديد من الخبراء الذين ناقشوا التقنيات المبتكرة التي من شأنها أن توفر منصة لمدينة ذكية لدعم وتحسين النشاطات اليومية الخاصة بتجارة الجملة، وذلك تماشياً مع رؤية حكومة دبي بجعل إمارة دبي المدينة الأذكى في العالم.
عُقدت الجلسة بهدف مناقشة وتحديد اتجاهات الابتكار في مجال تجارة الجملة، بالإضافة إلى الخطوات اللازمة لترسيخ وتحقيق الابتكار بصورة أفضل.
شارك في هذه الجلسة عبد الله بالهول، الرئيس التنفيذي لمدينة دبي لتجارة الجملة، إلى جانب أكسنتشر، وهي شركة عالمية متخصصة في الاستشارات الإدارية وعدد من أعضاء مجموعة تيكوم المشاركين في المنتدى.
وقال عبد الله بالهول، الرئيس التنفيذي لمدينة دبي لتجارة الجملة: «نسعى إلى نشر الابتكار ليشمل مجالات عدة، منها النقل، وإدارة النفايات، وزيادة كفاءة الطاقة، والسلامة والأمن، والعمليات، والتجارة الإلكترونية، وحلول المدن الذكية، وذلك بهدف زيادة فعاليتها».
وأضاف: «ركز محور نقاشنا اليوم على هذه المجالات وسبل تفعيلها، خاصة أنها ستمكننا من بناء خريطة طريق مبتكرة وناجحة. كما أعطتنا هذه الجلسة فرصة مناقشة العديد من القضايا المتعلقة بالابتكار في مجال تجارة الجملة مع شركائنا الاستراتيجيين. ونعتقد أن حضور مثل هذه المنصات سيوفر فائدة كبيرة لنا ولشركائنا».
وفي إطار استكمال جهود المنتدى، تعمل مدينة دبي لتجارة الجملة وشركاؤها على تطوير خريطة طريق رقمية مبتكرة لدعم الدور الريادي لمدينة دبي لتجارة الجملة ومكانتها كمدينة محورية في التجارة العالمية في المستقبل.
تمتد مدينة دبي لتجارة الجملة على مساحة 550 مليون قدم مربعة، وتقع المدينة على بعد 10 دقائق من مطار آل مكتوم، و10 دقائق من ميناء جبل علي، وبالقرب من الطرق البرية الرئيسة. وسوف تضم المدينة مجمعات متكاملة مطورة خصيصاً لتجارة الجملة وشوارع تجارية متخصصة، بالإضافة إلى معارض دائمة للتجارة الدولية وأسواق عالمية ومنصة للتجارة الإلكترونية.

اقرأ أيضا

أزمة التجارة تخيم على آفاق النمو العالمي