الاتحاد

عربي ودولي

الأرجنتين والبرازيل تنددان

بوينس أيرس- ''اف ب'': أدان الرئيس الأرجنتيني اليساري البيروني نستور كيرشنر مساء أمس الأول إعدام صدام، معتبرا أن شنقه ''لن يساهم في العملية السلمية'' في البلاد، وذكر كيرشنر في بيان اصدرته وزارة الخارجية الارجنتينية أن حكومته ''كانت معارضة لعقوبة الاعدام'' في اطار ''السياسة العملية لنشر حقوق الإنسان والدفاع عنها'' التي تقودها الارجنتين· وتمنى الرئيس الارجنتيني ''ان يتمكن مختلف الفرقاء العراقيين عبر الحوار من التوصل الى تعايش سلمي بين مختلف الطوائف ويحافظوا على التكامل والممارسة الكاملة للسيادة الوطنية''·
من جانبه أعرب الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا في مؤتمر صحفي عن إدانته لإعدام صدام قائلا: ''لست أدري إن كانت محاكمة أم انتقاما وأيا كانت الصيغة فإن ذلك لن يحل المشكلة في العراق، وأعتقد أن العنف سوف يستمر''، وانتقد الرئيس لولا الاحتلال الأميركي للعراق قائلا: ''الذين يحتلون العراق لابد أن يعوا أن السلام سيحل هناك فقط عندما يتركون الشعب العراقي يحل مشكلاته الداخلية بنفسه''·

اقرأ أيضا

التغيرات المناخية تهيمن على انتخابات سويسرا