عربي ودولي

الاتحاد

تونس: رفض وتشكيك في حكومة الجملي المقترحة

البرلمان التونسي

البرلمان التونسي

ساسي جبيل (تونس)

أعلنت عدة أحزاب وكتل نيابية تونسية أنها لن تصوت للحكومة المقترحة في البرلمان، في جلسة منح الثقة المقررة يوم الجمعة المقبل. وقال نبيل القروي رئيس حزب «قلب تونس» إنّ حزبه مازال على نفس الموقف من حكومة الحبيب الجملي وهو الرفض مضيفا أنّ ما قيل بأنها حكومة كفاءات ليس صحيحا.
وتابع: بعد الاطلاع عليها اتضح أن أغلبية هذه الكفاءات تابعة لحركة النهضة. وفي حوار مع قناة نسمة التي يمتلكها، أشار القروي إلى أنّ تركيبة هذه الحكومة ضخمة من حيث العدد، أمّا هيكلتها وتوزيع الحقائب فيها فإنه لا يعكس إرادة الناخبين، داعيا إلى إجراء تعديلات ومراجعات في الشكل والمضمون.
وأوضح أنه في حالة إصرار الجملي على موقفه فإن الاتجاه العام لحزب «قلب تونس» سيكون عدم التصويت للحكومة يوم الجمعة القادم.من جانبه ، قال النائب في البرلمان هيكل المكي، عن حزب «حركة الشعب»، إن الحزب لن يمنح ثقته للحكومة المقترحة من رئيس الحكومة المكلف بسبب تحفظات على تركيبتها وأسماء عدد من الوزراء.وأضاف المكي، في تصريحات لإذاعة (شمس اف ام) : «وجود هذه الحكومة سيكون خطرا على الدولة».
بدوره ، قال حزب «حركة تحيا تونس» الذي يرأسه رئيس حكومة تصريف الأعمال الحالية يوسف الشاهد، إنه لن يمنح الثقة للحكومة في جلسة التصويت المقررة يوم الجمعة المقبل.وأوضح الحزب إن تركيبة الحكومة المقترحة «لا تحترم حتى المعايير التي التزم بها الحبيب الجملي، في ظل وجود شكوك حول استقلالية بعض الأسماء، ونقاط استفهام أُثيرت حول كفاءة البعض وشبهات تضارب مصالح متعلقة بأسماء أخرى».

اقرأ أيضا

إعلان حالة الطوارئ في مقاطعتين في اليابان بسبب كورونا