الاتحاد

الرياضي

مورينيو ينتقد نفسه ولاعبيه ويشيد بأداء دروجبا

يحتضن استاد ''سانت جيمس بارك'' اليوم مباراة قمة بين نيوكاسل وضيفه مانشستر يونايتد المتصدر ضمن المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الانجليزي لكرة القدم·
ويسعى مانشستر يونايتد الى افتتاح العام الجديد بالفوز على نيوكاسل مثلما انهى عام 2006 بفوز على ريدينج 3-2 امس الأول في المرحلة الحادية والعشرين· ويطمح ''الشياطين الحمر'' الى مواصلة انتصاراته والابتعاد في الصدارة في حال واصل مطارده المباشر تشلسي حامل اللقب في العامين الأخيرين نتائجه المخيبة عندما يحل ضيفا على استون فيلا الثاني عشر غدا في ختام الجولة· واستفاد مانشستر يونايتد جيدا من تعادلين مخيبين لتشلسي على ارضه الاول امام ريدينج والثاني امام فولهام بنتيجة واحدة 2-2 فابتعد 6 نقاط في الصدارة بعدما كان الفارق نقطتين·
ويعول مانشستر يونايتد على نجمه الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سجل ثنائيته الثالثة على التوالي في مباراة ريدينج، الى جانب عودة لاعب الوسط بول سكولز ومدافعه جاري نيفيل والمدافع الصربي نيمانيا فيديتش·
وتبرز مباراة قمة أخرى اليوم بين ليفربول الثالث وبولتون الرابع على استاد ''انفيلد رود'' في ليفربول·
ويدخل ليفربول المباراة بمعنويات عالية بعد فوزه الثمين على مضيفه توتنهام 1-صفر في لندن، والامر ذاته بالنسبة لبولتون الذي حسم مباراة القمة مع ضيفه بورتسموث في صالحه 3-2
وفي باقي المباريات اليوم، يلعب فولهام مع واتفورد، ومانشستر سيتي مع ايفرتون، وميدلزبره مع شيفيلد يونايتد، وبورتسموث مع توتنهام، وريدينج مع وست هام، وويجان مع بلاكبيرن·
ويلعب ارسنال غدا امام تشارلتون بينما يلعب تشليسي بعد غد خارج ملعبه أمام استون فيلا ويسعى الى وضع حد لنزيف النقاط الذي عانى منه في المرحلتين الاخيرتين، وهو يدرك جيدا انه مضطر الى تحقيق الفوز لعدم الابتعاد عن ملاحقة مانشستر يونايتد متمنيا تعثر الاخير في نيوكاسل لتقليص الفارق بينهما الى 3 أو 4 نقاط·
وأبدى مدرب تشلسي البرتغالي جوزيه مورينيو استياءه من العروض المخيبة التي يقدمها فريقه في الآونة الاخيرة كما عبر عن قلقه من فترة انعدام الوزن التي يمر بها الفريق مشيرا الى انه يتخوف من استمرارها فترة طويلة·
وانتقد مورينيو نفسه ولاعبيه مستثنيا هداف الفريق الدولي العاجي ديدييه دروجبا متصدر لائحة الهدافين برصيد 13 هدفا·

اقرأ أيضا

اتحاد جدة والوحدة.. "سباق القمة"