الاتحاد

الاقتصادي

31.6 مليار درهم سيولة ضخها «المركزي» في السوق العام الماضي

موظف ينجز معاملة في أحد البنوك (أرشيفية)

موظف ينجز معاملة في أحد البنوك (أرشيفية)

أبوظبي (وام)

بلغت قيمة السيولة التي ضخها مصرف الإمارات المركزي في السوق من خلال البنوك العاملة 31.6 مليار درهم خلال عام 2016، وذلك وفقاً لأحدث الإحصائيات الصادرة عنه.
وأظهر تحليل لـ«وكالة أنباء الإمارات» تراجع رصيد شهادات الإيداع التي يصدرها المصرف المركزي إلى 108.2 مليار درهم نهاية عام 2016 بنسبة 22.6% مقارنة مع 139.8 مليار درهم في الفترة نفسها من عام 2015.
وتعد شهادات الإيداع إحدى الأدوات التي يستخدمها المصرف المركزي لإدارة حركة السيولة في الاقتصاد الوطني، وذلك بالإضافة إلى أدوات تشمل الحد الأدنى للاحتياطي الإلزامي وعمليات المقايضة الدولار/ الدرهم، وتسهيلات السلف والسحب على المكشوف للبنوك، في حين تبقى أداة سعر الفائدة غير فاعلة في ظل ارتباط سعر صرف الدرهم بالدولار.
كانت بداية العام الماضي قد شهدت ضخ أكبر حجم من السيولة بقيمة 36.6 مليار، ما أدى إلى انخفاض رصيد شهادات الإيداع من 139.8 مليار درهم في ديسمبر عام 2015 إلى 103.2 مليار درهم في شهر يناير 2016 قبل أن يبدأ المصرف المركزي بسحب جزء منها خلال شهر فبراير ليرتفع رصيد الشهادات لديه لمستوى 116.5 مليار درهم ثم عاد مجدداً لعملية ضخ السيولة في الثلث الأخير من العام، ما أدى إلى تراجع رصيدها في شهر نوفمبر الماضي إلى 96.1 مليار درهم. وشهد شهر ديسمبر من عام 2016 سحب جزء منها مرة أخرى من خلال إصدار شهادات إيداع جديدة ما رفع قيمتها لدى المصرف إلى 108.2 مليار درهم. يشار إلى أن الرصيد الإجمالي للقروض والتسهيلات، التي قدمتها البنوك في الدولة ارتفع إلى 1.453 تريليون درهم نهاية العام 2016، بنمو نسبته 5.2% مقارنة مع عام 2015، في حين بلغ رصيد الودائع الإجمالي 1.562 تريليون درهم في الفترة نفسها.

اقرأ أيضا

المركزي المصري يبقي على أسعار الفائدة الرئيسية من دون تغيير