أكد محمد عتيق الهاملي، عضو مجلس إدارة شركة كرة القدم بنادي الجزيرة، أنه ليس من هواة الحديث عن التحكيم، ولا من الراغبين في التعليق على أدائهم، إلا أنه إذا منح لنفسه الحق في توجيه نصيحة مخلصة للحكام في الإمارات، فسوف يطالب الحكام أنفسهم فيها بالاجتهاد أكثر، لأن المشكلة ليست في المنظومة، «اتحاد اللعبة، ولجنة الحكام»، لأنهما يوفران الدورات التدريبية والتأهيل. وقال: «ربما يكون هناك بعض السلبية في انتقاء الحكام قبل تأهيلهم، أو ترشيح الحكم المناسب للمباراة المناسبة، لكن هذا لا ينفي مسؤولية الحكم نفسه في تطوير مستواه، وهو مطالب بأن يستغل الدعم المقدم له من الدولة، وأن يطور نفسه، لأن الجزيرة ليس وحده من يتضرر من التحكيم، فكل الفرق تقريباً تصيبها القرارات غير الموفقة، ونحن في الجزيرة نلتمس العذر للحكام، ولكن القرارات غير الموفقة تكلف الفرق كثيراً». وعبر الهاملي عن أسفه لطرد لاعبين من الجزيرة في اللقاء، مشيراً إلى أن اللاعب الذي يحمل شعار الجزيرة، لا بد أن يكون على قدر مسؤولية الفريق، وأن يقدم مصلحة الفريق على مصلحته الخاصة، لأن الجزيرة نادٍ كبير، مشيراً إلى أن النادي به لائحة تطبق على الجميع، ومع ذلك فإن الإدارة تثق جداً في لاعبيها، وتشد على أيدي اللاعبين التسعة الذين كانوا أبطالاً أمس الأول بعد طرد اثنين منهم. وقال الهاملي: «أشيد بلاعبي الفريق، وهنأناهم على الروح القتالية العالية في المباراة، وهنا أخص بالذكر علي مبخوت الذي اعتبره نجم المباراة الأول، ونموذجاً للاعب المسؤول الذي يعرف قيمة الشعار الذي يرتديه، وأشكره على القتال والأداء القوي الذي قدمه».