روما (د ب أ) - رغم تعادله 1-1 أمس الأول مع مضيفه كاتانيا ضمن منافسات الأسبوع الخامس من مسابقة الدوري الإيطالي لكرة القدم، حافظ يوفنتوس على صدارة ترتيب المسابقة لهذا الموسم مناصفة مع أودينيزي الذي فشل هو الآخر في تحقيق الفوز أمس ليكتفي بالتعادل السلبي مع مضيفه كالياري. وقدم يوفنتوس بداية هجومية، ولكن دون إيجابية قبل أن تهتز شباك الفريق بهدف لكاتانيا في الدقيقة 22 بعدما سدد جونزالو بيرجيسيو كرة زاحفة اصطدمت بجيورجيو كييليني لتغير اتجاهها وتسكن شباك جانلويجي بوفون. وأدرك الصربي ميلوس كراسيتش التعادل ليوفنتوس في بداية الشوط الثاني مستغلاً خطأ الحارس ماريانو أندوخار. وهدد كاتانيا بعدها مرمى يوفنتوس ببعض الهجمات المرتدة الخطيرة قبل أن يضيع أرتورو فيدال هدفاً محققاً قرب نهاية المباراة ليثبت أن يوفنتوس يواجه مشكلة حقيقية في التهديف. ويتصدر يوفنتوس حالياً ترتيب الدوري الإيطالي مناصفة مع أودينيزي برصيد ثماني نقاط لكل منهما، وذلك قبل أن يستضيف حامل اللقب آيه سي ميلان على ملعبه يوم الأحد المقبل. وقال أنطونيو كونتي مدرب يوفنتوس: “إننا نعمل على تحسين جميع الجوانب سواء الفردية أو الجماعية بالفريق.. هذا ما يفعله أي مدرب، ونحن نعلم أننا بحاجة للكثير من العمل، ولكن لا يجب أن يخيفنا هذا الأمر، بل عليه أن يمنحنا المزيد من القوة”. وتعادل لاتسيو مع باليرمو بدون أهداف في روما، بينما تغلب الوافد الجديد سيينا على ليتشي الذي لعب بعشرة لاعبين 3-صفر. وسجل إمانويلي كالايو هدفين لسيينا فيما طرد أندريا إسبوسيتو من صفوف ليتشي عندما كان فريقه متأخراً صفر - 2. وتغلب أتالانتا على نوفارا 2 - 1 في مباراة بين فريقين متأهلين من الدرجة الثانية ليرفع رصيده إلى أربع نقاط. وحول كييفو تأخره إلى فوز 2 - 1 على جنوة الذي طرد لاعبه داريو داينيللي بينما كان فريقه متقدما. بينما فاز روما 1 - صفر على بارما في مباراة متأخرة أمس الأول. وكان ميلان حقق فوزه الأول بالموسم بتغلبه 1 - صفر على المتواضع تشيزينا السبت الماضي، كما أنهى جاره إنتر ميلان فترة الابتعاد عن الانتصارات بتغلبه 3 - 1 على بولونيا في اليوم نفسه وتعادل نابولي مع فيورنتينا بدون أهداف. ويشارك الإنتر ونابولي في مباريات هذا الأسبوع من بطولة دوري أبطال أوروبا.