الاتحاد

الإمارات

الشامسي: التعليم يدعم الأمن بترسيخ الفكر المعتدل

ضاحي خلفان خلال تكريمه الدكتور عبداللطيف الشامسي (من المصدر)

ضاحي خلفان خلال تكريمه الدكتور عبداللطيف الشامسي (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

شهد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، محاضرة حول مهارات القيادة في القرن الحادي والعشرين، (الابتكار والوظائف المستقبلية) ألقاها الدكتور عبد اللطيف محمد الشامسي، مدير مجمع كليات التقنية العليا، في نادي ضباط شرطة دبي، بحضور عدد من مساعدي القائد العام، ومديري الإدارات العامة وكبار الضباط بشرطة دبي.
وتحدث الدكتور عبداللطيف الشامسي في بداية محاضرته حول مؤسسات التعليم، مشيراً إلى أنها شريك استراتيجي أساسي في تحقيق الأمن الاجتماعي، حيث يمثل الحراك التعليمي نحو التطوير واستشراف المستقبل أحد الروافد الهامة لتعزيز مفاهيم الأمن في مختلف شرائح المجتمع وخاصة شريحة الشباب في ضوء مسؤولية هذه المؤسسات عن إعداد الأجيال وبناء القادة، موضحاً عدة مفاهيم للأمن المجتمعي يجب أن تشارك في تأكيدها مؤسسات التعليم وأن تكون من الأهداف الرئيسة ضمن منظومتها التعليمية المستقبلية تشمل «الأمن الفكري» و«الأمن المهني» و«أمن الانتماء». مضيفاً أن مؤسسات التعليم يمكنها أن تدعم بناء «الأمن الفكري» من خلال ترسيخ الفكر المعتدل والوعي العالمي وتقبل الآخر بما يعزز قيم التسامح في نفوس الشباب في مواجهة الأفكار المتطرفة والمغلوطة، كما تطرق لمفهوم «أمن الانتماء» ودور التعليم في غرس قيم الولاء والوفاء، بما يعزز الهوية ويبني المواطنة الصالحة.
كما ركز الدكتور الشامسي على مفهوم «الأمن المهني» والذي اعتبره مسؤولية كبيرة وأساسية لدى مؤسسات التعليم بالشراكة مع مؤسسات العمل ومختلف مؤسسات المجتمع.

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء صربيا تستقبل أمل القبيسي