تتعلق آمال عشاق يونايتد بالفتي الذهبي وين روني في قمة اليوم، خاصة أنه الهداف التاريخي للشياطين الحمر في مباريات الديربي برصيد 10 أهداف، وحصل هدفه في شباك الجيران الذي سجله من ضربة مقصية موسم 2010 - 2011 على لقب أجمل هدف في تاريخ البريميرلييج، وعلى الرغم من كل ذلك يؤكد روني أن كلاسيكو الكرة الإنجليزية الحقيقي يقام بين يونايتد وليفربول. وفي تصريحات نقلتها صحيفة “الميرور”، قال روني: “ما يجعلني أنحاز لمباراة يونايتد وليفربول إنها كانت ومازالت أكثر إثارة على مدار فترات زمنية طويلة، صحيح أن سيتي حقق نجاحات لافتة في السنوات الأخيرة، إلا أنني أرى أن مباراة يونايتد وليفربول مازالت الأكبر”. وتابع روني: “اللاعبون الإنجليز على وجه التحديد يدركون جيداً طبيعة المنافسة على اللقب في ضوء ما حدث في آخر 4 أو 5 مواسم، إنها مباراة كبيرة ومرتقبة، وسوف نذهب إلى ملعب الاتحاد بطموح الفوز، وأتطلع إلى تسجيل المزيد، إنها مواجهة كبيرة لأنها بين فريقين يطمحان إلى المنافسة على اللقب، كما انها تظل ديربي محلي له أهميته الجماهيرية والإعلامية”.