عربي ودولي

الاتحاد

توقيف شخص ثانٍ بعد هجوم بسكين في فرنسا

عناصر من الشرطة الفرنسية (أرشيفية)

عناصر من الشرطة الفرنسية (أرشيفية)

أعلنت النيابة العامة في ميتز، اليوم الاثنين، أن الشرطة الفرنسية أوقفت الأحد شخصاً ثانياً بعدما تصدّت لهجوم شنه رجل بسكين في شمال شرق فرنسا، أصيب بجروح إثر إطلاق الشرطة النار عليه.
وأكد النائب العام في ميتز، حيث وقع الهجوم، كريستيان ميركوري، أن هذا الشخص أوقف الأحد "قرابة الساعة 17,00" بدون مزيد من التفاصيل. وجرت مداهمات كذلك "مساء الأحد"، وفق المدعي العام.
وأصيب الأحد رجل مدرج على لائحة من تعتبرهم السلطات مهددين "لأمن الدولة"، ومعروفاً بمعاناته اضطرابات نفسية، برصاص الشرطة بعدما شهر سكيناً في أحد شوارع مدينة ميتز شمال شرق فرنسا.
ووضع الرجل رهن الحبس الاحتياطي في مستشفى، لكن إصابته ليست خطيرة.

اقرأ أيضاً... فرنسا تكشف هوية منفذ عملية طعن قتل فيها 4 شرطيي

وتجري النيابة العامة الوطنية لمكافحة الإرهاب تقييما للقضية الاثنين، وفق ميركوري.
ويأتي ذلك بعد هجوم بسكين الجمعة في منطقة باريسية، نفذه شاب يبلغ من العمر 22 عاماً، ويعاني اضطرابات نفسية، قتل رجلاً وأصاب امرأتين، قبل أن تقتله الشرطة.

 

 

اقرأ أيضا

جوتيريش يدعو إلى "الاتحاد" وتأجيل الانتقادات لمواجهة كورونا