الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

ريجيكامب: الوصل ليس كايو وليما وفابيو

ريجيكامب: الوصل ليس كايو وليما وفابيو
10 فبراير 2019 00:35

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

كرر الوصل سيناريو الموسم الماضي في ربع نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة بتأهله للدور قبل النهائي، حيث كان قد فاز على دبا الفجيرة بهدف نظيف، وهو بلغ الدور نفسه في النسخة الحالية للبطولة بفوزه على الفجيرة 2 - صفر، بعد مواجهة شهدت تفوق لاعبيه طوال المباراة.
وواصل «الإمبراطور» صحوته تحت قيادة المدرب الروماني لورينت ريجيكامب، بعد فوزه الأول خارج «زعبيل» على حساب «النواخذة» 2-1 في الجولة الـ14 لدوري الخليج العربي، الأمر الذي أشاع حالة كبيرة من التفاؤل مع مرحلة «العراب الروماني» الذي بدا واضحاً أنه أعاد الصورة القوية للوصل، والثقة للجماهير، التي عبرت عن تقديرها للمدرب وهي تتغنى باسمه عبر «مكبرات الصوت»، كما حدث في مباراتي «النواخذة» و«الذئاب» في الدوري وكأس رئيس الدولة.
واحتفل برازيليو الوصل في غرفة الملابس بالفوز والتأهل بموسيقى «السامبا» تعبيراً عن فرحتهم بالفوز والتأهل.
وعبر ريجيكامب عن سعادته بالفوز في مباراتين خلال 5 أيام وأشاد باللاعبين الذين أثبتوا أن لديهم الأفضل لخدمة الفريق، موضحاً أنه يتمنى حضور المزيد من الجماهير إلى المدرجات لمساندة اللاعبين لأنها تمثل دافعاً قوياً لهم.
وعبر مدرب الوصل عن سعادته بدعم الجماهير للاعبين وقال، من المهم أن تتابع الجماهير دعم الفريق خلال المباريات القادمة؛ لأن الوصل تنتظره مباريات قوية خلال الفترة القادمة..
وكشف ريجيكامب عن أن الوصل يركز جهوده لبلوغ النهائي ومن ثم التفكير بحصد اللقب، الذي يتمنى أن يكون الأول له خلال مشواره في الدولة.
وأكد ريجيكامب أن الوصل ليس فابيو وكايو وليما والصواب أنه «عائلة واحدة»، حيث يسعى لمنح اللاعبين كل خبراته خلال التدريبات، وأن أكثر ما يسعده أن يكون الفريق في المستوى المطلوب، مع ضرورة التركيز على الفوز في كل المباريات.
بدوره، قال التشيكي إيفان هاشيك مدرب الفجيرة، إن الحظ لم يساند فريقه أمام الوصل، رغم المردود القوي الجيد في شوطي المباراة، مؤكداً أن الفريق لاحت له أكثر من فرصة أمام المرمي، موضحاً أن مشاركتهم في الكأس انتهت، ويجب أن يتحول التركيز الآن إلى الدوري، لأن المواجهة المقبلة أمام الجزيرة تستدعي التركيز العالي الذي يقودهم إلى المنافسة على النتيجة الإيجابية.
وأضاف: سعينا للفوز، وبطولة الكأس كانت بمثابة الحلم الذي كنا نسعى لتحقيقه، لأن الطريق إلى النهائي لا يتطلب أكثر من الفوز في مباراتين فقط، والمشكلة أن المواجهة كانت أمام فريق قوي ويملك أجانب موهوبين، وفي نهاية الأمر خسرنا المواجهة ويجب أن نطوي هذه الصفحة ونفكر في الدوري.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©