الاتحاد

الرئيسية

15 قتيلا بين ممرضات وعجزة بهجوم على دار للمسنين بعدن

قتل 15 شخصا على الأقل بينهم أربع راهبات هنديات عندما هاجم مسلحون دارا للعجزة في عدن، وفق مسؤولين.


وأضاف المسؤولون أن أربعة رجال اقتحموا دار العجزة في حي الشيخ عثمان وقتلوا حارسا ثم راحوا يطلقون النار عشوائيا على كل من بداخلها.


وأكد مسؤول محلي أن المسلحين، الذين أبلغوا الحارس أنهم يريدون زيارة أمهم، اقتحموا الدار ببنادق وفتحوا النار.


وقال المسؤولون إن أربعة رجال اقتحموا مقر بعثة "الإحسان- دار المسنين" في حي الشيخ عثمان، وقتلوا حارسا ثم راحوا يطلقون النار عشوائيا على كل من بداخله. وأضافوا أن أحد عشر شخصا من المسنين وأربع راهبات هنديات كن يعملن كممرضات قتلوا.


وذكر شهود عيان أن صرخات المقيمين في دار المسنين سمعت خلال الهجوم. ووصل العشرات من أهالي المسنين إلى الدار بعد الاعتداء لتفقدهم.


ورووا لفرانس برس أنهم رأوا جثث الممرضات الأربع تغطيها الدماء وملقاة في الممرات. وبدت الراهبات القتيلات وقد وثقت أيديهن وراء ظهورهن. وسادت حالة من الهلع بين نزلاء الدار.


وأكد الشهود أن المهاجمين "متطرفون".


ولم تعلن أي جهة، حتى الآن، مسؤوليتها عن الاعتداء وهو الأول الذي يستهدف دارا للمسنين في اليمن.


وقالت مصادر طبية إن جثامين القتلى نقلت إلى مستوصف ترعاه منظمة "أطباء بلا حدود".


 

اقرأ أيضا

مسيرة التمكين