الأربعاء 30 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

الساموراي مورويا يدخل التاريخ في أبوظبي

الساموراي مورويا يدخل التاريخ في أبوظبي
10 فبراير 2019 00:34

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

توج الياباني يوشيهيدي مورويا أمس بلقب سباق ريد بل الجوي «أبوظبي 2019» الذي اختتم أمس وسط منافسة شرسة بين 14 طياراً محترفاً، بعدما حقق الزمن الأفضل في دور الأربعة النهائي.
وشهد التتويج كل من محمد سيف السويدي مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية، محمد سالم الظاهري مستشار دائرة التعليم والمعرفة، العميد خليفة بطي الشامسي رئيس مجلس شرطة أبوظبي الرياضي، بحضور عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وإريك وولف مدير سباق ريد بل الجوي الذي قام بتكريم العواني بدرع تذكارية خاصة.
وسطر مورويا الذي سبق له الظفر بلقب بطولة العالم في عام 2017 ووصيف النسخة الماضية من جولة أبوظبي، الزمن الأفضل وقدره 53:780 ثانية، متفوقاً على بطل العالم التشيكي مارتن شونكا بفارق 3 أجزاء من الألف من الثانية، إذ كان الأخير سجل 53:783، فيما حل الأميركي مايكل جوليان في المركز الثالث بزمن قدره 54:009.
وتعتبر مشاركة مورويا في جولة أبوظبي الثامنة في مسيرته الاحترافية، في حين تعتبر المرة الأولى التي ينجح فيها باعتلاء منصة التتويج، إذ حل في المركز الـ13 عام 2009، والعاشر في عام 2010 والتاسع في عام 2014 والسادس في عام 2015 والسابع في عام 2016 والمركز الـ13 في عام 2017 والثاني في العام الماضي.
وحل نيكولاس إيفانوف «فرنسا» في المركز الرابع وجمع 18 نقطة، ثم مات هيل «أستراليا» خامساً وجمع 14 نقطة، وخوان فيلاردي «إسبانيا» سادساً وجمع 13 نقطة، وميكا براجوت «فرنسا» سابعاً وجمع 12 نقطة، وكيربي تشامبليس «أميركا» ثامناً وجمع 11 نقطة، وبيت ماكلويد «كندا» تاسعاً وجمع 5 نقاط، وبيتر كوبفشتاين «التشيك» عاشراً وجمع 4 نقاط، وحل ماتياس دولدرر «ألمانيا» في المركز الـ11 وجمع 3 نقاط، ثم فرانسوا لو فوت «فرنسا» في المركز الـ12 ليحصد نقطتين فقط، وجاء في المركز الـ13 ميرفي «إنجلترا» برصيد نقطة واحدة ثم في المركز الـ14 كريستيان بولتون «تشيلي» بلا أي نقاط.
ومنح فوز مورويا بلقب سباق أبوظبي دفعة كبيرة في سلسلة السباقات العالمية المقبلة بعدما حصد 28 نقطة بناء على التعديلات الجديدة التي طرأت على عدد النقاط التي يحصل عليها الطيارون المشاركون بعدما كان النظام القديم يقضي بأن يحصل الفائز بلقب كل سباق على 15 نقطة فقط.
وكان دور الثمانية شهد منافسة شرسة بين الطيارين المتأهلين، إذ تخطى الفرنسي نيكولاس إيفانوف الأميركي كيربي تشامبليس بزمن قدره 55:375 ثانية وبفارق 966 جزءاً من الثانية، وتأهل الياباني يوشهيدي مورويا على حساب الإسباني خوان فاليردي بزمن قدره 53:904 وبفارق 1.317 ثانية، وتأهل الأميركي مايكل جوليان بتفوقه على الفرنسي ميكا براجوت بزمن قدره 54:859 وبفارق 1.404 ثانية، ونجح بطل العالم العام الماضي التشيكي مارتن شونكا في تخطي الأسترالي مات هيل بزمن قدره 54:506 وبفارق 256 جزءاً من الثانية، حيث اعتبرت المنافسة بين هذين الطيارين الأقوى في دور الثمانية على الإطلاق نظراً للفارق الضئيل بين الذي انجلت عنه المنافسة بين الجانبين.
وأعرب يوشهيدي مورويا عن سعادته الكبيرة بهذا الإنجاز الشخصي الكبير، واحتلاله المركز الأول في جولة أبوظبي للمرة الأولى في مسيرته، مشيراً إلى أن هذا اللقب من شأنه فتح الباب على مصراعيه أمامه للمنافسة بقوة على لقب بطولة العالم الذي دان له في عام 2017، لافتاً إلى أن الفارق الضئيل الذي مضى به للفوز يعكس المنافسة الشديدة التي شهدتها جولة أبوظبي وليس تفوقه المطلق على منافسيه في حين أن الطريق ما زال طويلاً أمامه في الجولات المقبلة.

بيرجر يكسر حاجز 58 ثانية
بعد منافسة شرسة شهدتها فئة «التحدي» نجح الألماني فلورين بيرجر في احتلال المركز الأول بزمن قدره 57:728 ثانية، حيث اعتبر بيرجر الطيار الوحيد في هذه الفئة الذي نجح في كسر حاجز الـ58 ثانية على صعيد هذا السباق. وتفوق بيرجر على الفرنسية ميلاني آسليه التي سجلت 58:074 ثانية، فيما حل الأميركي كيفن كوليمان ثالثاً بزمن قدره 58:411 ثانية. وحل الأميركي سامي ماسون في المركز الرابع بزمن 58:647 ثانية، تلاه في المركز الخامس الإيطالي داريو كوستا بزمن 59:497 ثانية، ثم البولندي لوك تشبيلا مسجلاً 58:171 ثانية.

عروض ترفيهية
ازدانت سماء كورنيش أبوظبي، أمس، بعروض جوية رائعة قدمها فرسان الإمارات، وذلك عقب ختام السباق، حيث قامت تشكيلات الطائرات برسم العديد من الأشكال الهوائية التي كان فيها التركيز واضحاً على إبراز علم الدولة.
وإلى جانب عروض فرسان الإمارات، كانت العديد من الفعاليات المرافقة للسباق تشهدها مختلف المناطق المتاخمة للكورنيش، وتضمنت مجموعة من العروض الترفيهية منها «جيت باك مان» ومنافسات التأهل لمنافسة الانزلاق للسيارات وبطولة أبوظبي لخماسيات كرة القدم وبطولة نيمار المصغرة لكرة القدم، وهي الفعاليات التي من شأنها تعزيز التفاعل المجتمعي مع الحدث العالمي.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©