دبي (الاتحاد) - وقعت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان مذكرة تفاهم مع وزارة الأشغال العامة تهدف إلى تعزيز التعاون لتنفيذ مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، لبناء مساكن للمواطنين في إمارة دبي، ووضع آلية لتنفيذ المبادرة، بالتنسيق مع لجنة متابعة مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة. شهد توقيع الاتفاقية معالي د. عبد الله بالحيف النعيمي وزير الأشغال العامة، ومعالي محمد إبراهيم الشيباني مدير ديوان حاكم دبي، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، فيما وقعها من جانب “الأشغال” وكيل الوزارة بالإنابة المهندسة زهرة العبودي، ومن جانب المؤسسة سامي عبدالله قرقاش المدير التنفيذي للمؤسسة، بحضور عدد مساعدي المدير التنفيذي بالمؤسسة. وأكد معالي د. عبد الله بالحيف النعيمي وزير الأشغال العامة، أن الدولة تولي قطاع الإسكان أهمية كبرى من خلال دراسة الاحتياجات السكانية، وتوفير أعلى المعايير في البناء ومراعاة احتياجات المواطنين، معبرا عن إعجابه بإنجازات المؤسسة في مجال الخدمات الإسكانية، والتزام قيادتها بتطوير كل ما يتعلق بالعملية من خطط وأهداف للارتقاء بخدماتها التي توفرها للمواطنين، موضحاً أن مذكرة التفاهم تؤكد حرص الجانبين على توفير الحلول المناسبة لدعم برامج الإسكان. من جانبه، قال معالي محمد إبراهيم الشيباني مدير ديوان حاكم دبي، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، إن مذكرة التفاهم تهدف إلى تفعيل الشراكة بين المؤسسات الحكومية والقطاعات المختلفة، وتوحيد الجهود لخدمة مواطني الدولة، وتسهيل الإجراءات المتعلقة بالخدمات الإسكانية التي تقدمها المؤسسة. وقال سامي عبدالله قرقاش المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد للإسكان، إن الاتفاقية نصت على أن تقوم المؤسسة بإعداد النماذج التصميمة للمشروع، بالإضافة إلى إعداد المواصفات العامة والخاصة وجداول الكميات، والإشراف على تنفيذ أعمال المشروع وإدارته بشكل كامل، مع إعداد الدفعات المالية بعد تدقيقها ورفعها بالتوصيات إلى الوزارة لإبداء الرأي فيها، إضافة إلى رفع تقارير شهرية للوزارة توضح سير العمل، مع إعداد تقرير التسوية النهائية عند إنجاز المشروع، كما ستقوم المؤسسة بتجهيز مخططات التنفيذ الفعلية بعد إنجاز المشروع لكل مسكن على أقراص مدمجة، وتقديم العديد من الخدمات الأخري. وفي تصريحات لـ«اقتصادية علوم الدار» في قناة أبوظبي، أمس، صرح قرقاش بأن مذكرة التفاهم نصت على أن تسند وزارة الأشغال لمؤسسة محمد بن راشد للإسكان إعداد وتنفيذ مشروع وحدات سكنية تتكون من 500 وحدة سكنية للمواطنين بقيمة 400 مليون درهم، إضافة إلى 40 مليون درهم عبارة عن تكلفة البنية التحتية للمشروع الذي سينفذ خلال 30 شهراً من تاريخ تكليف الاستشاري. وأوضح أن المشروع سيقع في منطقة عود المطينة في دبي وسيكون على مساحة إجمالية تبلغ 33 هكتاراً. من جانبها، قالت المهندسة زهرة العبودي إن وزارة الأشغال ستتولى طرح المشروع للمناقصة وفقا للمتطلبات والمواصفات المعتمدة من قبل مؤسسة محمد بن راشد للإسكان وحسب الإجراءات المتبعة والمعتمدة من قبل لجنة متابعة مبادرات رئيس الدولة، وكذلك القيام بالتحليل الفني للمناقصات بالتنسيق مع المؤسسة، وإبرام العقود الخاصة حسب الإجراءات المتبعة لمشاريع المبادرات، إضافة لدراسة الدفعات المالية حسب كل مرحلة.