يترقب منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية مباراته أمام تاهيتي «المضيف» في الساعة التاسعة صباح غد، في انطلاق مشواره بالنسخة السادسة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم الشاطئية التي تتواصل حتى 29 سبتمبر الجاري، ويلعب فيها منتخبنا ضمن المجموعة الأولى إلى جانب إسبانيا وأميركا. ورغم صعوبة مهمة منتخبنا أمام نظيره تاهيتي الذي يعتمد على سلاح الأرض والجمهور، إلا أنه يتفاءل بواقع تفوقه على تاهيتي بالذات بنتيجة 3- 2 في كأس القارات التي استضافتها دبي العام الماضي، وجاء فيها «أبيض الشواطئ» في المركز الثالث، في إنجاز عالمي يضاف لسلسلة إنجازاته الإقليمية والقارية. ويعتمد منتخبنا في حراسة المرمى على محمد عبدالله، بعد إصابة الحارس الأساسي حميد جمال بكسر بأحد أصابع يده، فيما يبرز محمد عباس في الدفاع، وكمال علي ورامي المصعبي في الوسط، إلى جانب المهاجم المتألق علي كريم، مع الدفع على فترات، بعادل علي صاحب الخبرة في هذه المناسبات، وحسن علي المهاجم الصاعد بقوة، إلى جانب بطي كاظم، أحدث الوجوه المنضمة لصفوف المنتخب مؤخراً. وتعرض منتخبنا لخسارة مفيدة فنياً أمام البرازيل 1- 4 في ختام استعداداته للحدث العالمي، في مباراة كسر فيها لاعبونا حاجز الرهبة من مواجهة واحد من أقوى الفرق على الصعيد الدولي، وسجل رامي المصعبي الهدف الوحيد لمنتخبنا. ومن المقرر أن يواصل منتخبنا مشواره في البطولة بمواجهة إسبانيا في الساعة السادسة صباح الأحد المقبل، على أن يختتم مواجهات الدور الأول بلقاء أميركا في الساعة السادسة صباح الثلاثاء المقبل، على أن يتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى الدور الثاني.