الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن: المحادثات مع كوريا الشمالية مثمرة

لقاء سابق لبومبيو والجنرال كيم يونغ شول (أرشيفية)

لقاء سابق لبومبيو والجنرال كيم يونغ شول (أرشيفية)

وصف الممثل الأميركي الخاص للشؤون الكورية الشمالية، ستيفن بيجون، اليوم السبت، محادثاته مع المسؤولين في بيونج يانج بالـ "مثمرة"، طبقاً لما ذكرته شبكة "كيه.بي.إس وورلد" الإذاعية الكورية الجنوبية اليوم.

وخلال اجتماعه مع وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانج كيونج هوا في سول، قال المبعوث الأميركي إن المحادثات مع كوريا الشمالية ما زالت مستمرة.

وأشار بيجون إلى وجود "الكثير من العمل" الذي ينبغي القيام به مع كوريا الشمالية، لكنه أكد ثقته في التزام الجانبين وإمكانية تحقيق تقدم حقيقي.

وعاد بيجون إلى سول مساء أمس الجمعة، بعد انتهاء زيارته إلى بيونج يانج التي اجتمع خلالها مع نظيره الكوري الشمالي كيم هيوك تشول الذي عمل سفيرًا لبلاده في أسبانيا سابقًا.

وتأتي زيارة بيجون إلى بيونج يانج، التي استغرقت ثلاثة أيام، قبل قمة من المقرر أن تعقد في نهاية الشهر الجاري في فيتنام بين الرئيس الأميركي، دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي، كيم جونج أون.

والتقى ترامب وكيم جونج أون العام الماضي في سنغافورة في أول قمة من نوعها مع رئيس أميركي في الحكم.

اقرأ أيضا

الانفصاليون يستعدون لإضراب شامل يشل إقليم كاتالونيا