القاهرة (الاتحاد) - لقي ضابط وصف ضابط بالقوات المسلح المصرية مصرعهما أمس فيما أصيب ضابط ومجند إثر إطلاق النار عليهم من قبل 4 مسلحين مجهولين على طريق الصالحية الجديدة بمحافظة الشرقية ولاذوا بالفرار. وذكر مصدر عسكري مسؤول أن مسلحين يستقلون سيارة “فيرنا” قاموا باستيقاف سيارة تابعة للقوات المسلحة كان بداخلها ضابطان وصف ضابط ومجند وهو ما أدى إلى مصرع ضابط برتبة ملازم أول وصف ضابط فيما أصيب ضابط آخر برتبة نقيب ومجند بإصابات مختلفة. وقال المصدر إن إصابة المجند خطيرة وتم نقله إلى مستشفى الصالحية لتلقي العلاج. وتكثف الأجهزة الأمنية جهودها بإغلاق الطرق المحيطة بموقع الحادث لتضييق الخناق على مرتكبي الحادث الإرهابي. من جهة أخرى تمكن رجال القوات المسلحة بالجيش الثاني الميداني من إلقاء القبض على أربعة إرهابيين هم سعد سليمان ورمضان عواد سليمان وسليمان عواد سليمان ومحمود نصر الله سليمان. وقال المتحدث العسكري الرسمي العقيد احمد محمد علي إن المقبوض عليهم متورطين في تنفيذ عدد من العمليات الإرهابية التي استهدفت ضباط من القوات المسلحة والشرطة في العريش والإسماعيلية وادت إلى مصرعهم. من ناحية ، واصلت قوات الجيش المصري والشرطة حملة الأمن أمس على قرى رفح والشيخ زويد في مدينة العريش بشمال سيناء لليوم الحادي عشر على التوالي. وقال مصدر أمني مصري مسؤول إن الجيش والشرطة يواصلان حملتهما الأمنية بنجاح في مطاردة الجماعات المسلحة في رفح والشيخ زويد وفي جنوب العريش. وأضاف أن سلاح المهندسين في الجيش مازال يبحث عن أي أنفاق جديدة على الشريط الحدودي مع قطاع غزة وتم تدمير نفق مساء أمس الاثنين تم اكتشافه مؤخرا. من جانبهم، ذكر شهود عيان أن الجيش قام بعمليات مداهمة واقتحام وإطلاق القذائف على القرى الحدودية في رفح والشيخ زويد أمس، مضيفين أن الجيش يقوم بحملة أمن على قرى ومزارع جنوب العريش وعلى طريق مطار العريش. يأتي ذلك وسط استنفار أمني شديد على جميع الطرق الرئيسية وعلى كمائن العريش ورفح والشيخ زويد الثابتة والمتحركة وعلى جميع مداخل ومخارج شبه جزيرة سيناء حيث يتم تفتيش دقيق لكل من يخرج أو يدخل إلى سيناء. من جانب أخر، وصل مبعوث أمني إسرائيلي، أمس، إلى القاهرة قادماً من تل أبيب، في زيارة قصيرة تستمر عدة ساعات، يلتقي خلالها عدداً من المسؤولين لبحث التطورات الأخيرة في سيناء. ونسب موقع (المصري اليوم) إلى مصادر مطلعة قال إنها كانت في استقبال المبعوث الإسرائيلي، أن المبعوث الإسرائيلي وصل برفقة اثنين من مساعديه على متن طائرة خاصة قادمة من تل أبيب حيث سيتناول تطورات الوضع في سيناء في ظل الحملة التي تشنها مصر على جماعات الإرهاب في سيناء، وتبادل المعلومات والتنسيق لتأمين الحدود الشرقية ومواجهة عمليات التسلل والتهريب.