الاتحاد

عربي ودولي

الصين تدعو إلى إجراء محادثات سلمية لحل أزمة فنزويلا

من احتجاجات في العاصمة كراكاس

من احتجاجات في العاصمة كراكاس

قالت وزارة الخارجية الصينية إن على فنزويلا حل أمورها الخاصة بنفسها من خلال المحادثات السلمية وإن الصين تؤيد جهود المجتمع الدولي في هذا الصدد.
وانضمت نحو 20 دولة من دول الاتحاد الأوروبي ومن بينها بريطانيا وألمانيا وفرنسا وإسبانيا إلى الولايات المتحدة في الاعتراف بخوان جوايدو رئيساً مؤقتاً لفنزويلا والضغط على الزعيم الاشتراكي نيكولاس مادورو للدعوة لإجراء انتخابات جديدة.
ودعا الاتحاد الأوروبي ومجموعة من دول أميركا اللاتينية التي حافظت على خط معتدل بشأن فنزويلا إلى الحوار وإجراء انتخابات جيدة طارحة موقفاً مضاداً لموقف واشنطن المتشدد وقالت مجموعة الاتصال الدولية بشأن فنزويلا التي يدعمها الاتحاد الأوروبي في أول اجتماع لها في مونتفيديو الأسبوع الماضي أن التدخل بقوة قد يؤدي إلى تفاقم الأزمة.
وفي رد على هذا الاجتماع قالت وزارة الخارجية الصينية في بيان في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، إن الصين تؤيد جهود المجتمع الدولي بشأن التوصل لتسوية سلمية لقضية فنزويلا وأبدت أملها في أن تواصل كل الأطراف القيام بدور بناء.
وأضافت الوزارة" يجب أن يحل شؤون فنزويلا شعبها في إطار الدستور والقانون من خلال الحوار السلمي والقنوات الدبلوماسية.
"هذا هي الوسيلة الوحيدة التي يمكن أن تحقق بها فنزويلا الاستقرار الدائم".

اقرأ أيضا

ترامب يحض الجيش الفنزويلي على التخلي عن مادورو