غزة (أ ف ب)

غادر الوفد الأمني المصري غزة ليل الاثنين الثلاثاء، بعد زيارة استغرقت ساعات، أكد خلالها لقيادة حركة حماس والفصائل الفلسطينية «أهمية الالتزام بتفاهمات التهدئة»، لتجنب عملية عسكرية إسرائيلية في القطاع، وفق مصادر فلسطينية. وقال مسؤول في فصيل فلسطيني حضر لقاء مع الوفد المصري، برئاسة مسؤول ملف فلسطين في المخابرات العامة بمصر اللواء أحمد عبد الخالق، إن الوفد «أطلع المجتمعين على نتائج لقاءاته مع الجانب الإسرائيلي» مساء الأحد في تل أبيب. وأضاف أن الوفد أكد خلال اللقاء مساء الاثنين «أهمية مواصلة الالتزام الفلسطيني بتفاهمات التهدئة وتثبيتها على الأرض لتلاشي العدوان الإسرائيلي في ظل تهديدات بنيامين نتنياهو بشن عملية عسكرية واسعة على القطاع».