الاتحاد

عربي ودولي

انخفاض كبير بسعر صرف الريال اليمني في صنعاء

صنعاء (وكالات)

شهدت أسواق الصرافة المحلية بصنعاء، أدنى مستوى للريال اليمني مقابل العملات الأجنبية المتداولة في البلاد. وبحسب مصادر مصرفية، فقد قفز سعر الدولار الأميركي الواحد من 330 ريالاً الأربعاء، إلى 350 ريالاً الخميس، في حين وصل سعر الريال السعودي إلى 92 ريالاً يمنياً.
ولوحظ انتشار مسلحين حوثيين طوال ساعات الدوام أمام بوابات بعض شركات الصرافة، بهدف منع موظفي المؤسسات الحكومية من تسلم رواتبهم التي أعلنت الحكومة الشرعية أنها حولتها من عدن إلى صنعاء عبر بعض المصارف.
وفي غضون ذلك، أفادت المصادر بقيام عدد من المحال التجارية في صنعاء ومدن أخرى خاضعة لسيطرة الميليشيات بإغلاق أبوابها بعد إيقاف التجار تعاملاتهم بسبب الانهيار المتسارع للعملة.
ووفقاً للمصادر، فإن حكومة الانقلابيين لم تحرك ساكناً إزاء تدهور قيمة العملة الوطنية، الأمر الذي أظهر جلياً عجزها عن فعل شيء.

اقرأ أيضا

15 قتيلاً إثر انهيار سدّ بمنجم للذهب في روسيا