الجمعة 7 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

"صقور الداخلية".. إسناد أمني يعزز مسيرة العمل الشرطي الريادية

"صقور الداخلية".. إسناد أمني يعزز مسيرة العمل الشرطي الريادية
9 فبراير 2019 01:24

محمد الأمين (أبوظبي)

نفذت إدارة جناح الجو، بالإدارة العامة للإسناد الأمني بوزارة الداخلية، 390 طلعة جوية متنوعة، نقلت خلالها 27 مصاباً ومريضاً، استدعت حالتهم سرعة النقل والتدخل السريع، نتيجة حوادث مرورية أو حالات إسعافية، إضافة إلى 44 مساعدة في الإخلاء من الطرق، فيما توزعت الحالات المتبقية على دوريات الإسناد والدعم الجوي والبحث والتأمين الجوي ومهام شرطية مختلفة، حسبما أفاد به العقيد سعيد عبيد الشامسي، مدير إدارة جناح الجو بالإدارة العامة للإسناد الأمني بوزارة الداخلية.
وأوضح الشامسي، في تصريح لـ«الاتحاد»، أن هذه الطلعات شملت الطلعات التدريبية والدوريات، والإخلاء من الطرق، ونقل المرضى، والتدخل السريع، والتأمين الجوي، وغيرها من المهام التي تنفذها الإدارة، بالتعاون مع القيادات العامة للشرطة، وعدد من الجهات الحكومية ذات الصلة بتعزيز أمن وسلامة المجتمع، لافتاً إلى أن جناح الجو بالداخلية يعمل ضمن منظومة تعزز من إجراءات الوقاية والسلامة والأمن والحماية المدنية، ويشكل دوراً إسنادياً وتكميلاً للإدارات الشرطية العاملة في الميدان، إلى جانب توفير عنصر السرعة المهم والحيوي في معدلات الاستجابة للطوارئ، مما يعزز استراتيجية وزارة الداخلية في سعيها لتحقيق معدلات متقدمة في المؤشرات الوطنية، وتنفيذ الأجندة لحكومة دولة الإمارات.
وقال: «إن عمليات طواقم الإسعاف الجوي تقدم الدعم اللوجستي السريع للدوريات الشرطية ومركبات الإسعاف الوطني من خلال الحالات الملحة، والتي تتطلب تدخلات سريعة قصوى في النقل، أو في حالة وعورة الطرق، خاصة الرملية والجبلية، وفي المهام الصعبة، كما تساند الفرق الجوية في جناح الجو الأجهزة الشرطية عبر أسطولها من الطائرات العمودية وفرقها المدربة طبياً وفنياً، والتي في أتم استعداداتها وجهوزيتها خلال الأوقات كافة، حيث ترفع هذه الفرق من درجة تأهبها أثناء الإجازات الرسمية مع موعد زيادة المخيمات الترفيهية والرحلات البرية والسياحية».
وأضاف أن اختصاصات الإدارة تتضمن تحريك دوريات جوية بالطائرات العمودية، وبشكل دوري على المناطق البرية، والتجمعات، وذلك للمراقبة والتحقيق والتدخل في الحالات التي تتطلب سرعة الاستجابة، وتوفير الأمن والسلامة، تعزيزاً لتحقيق المؤشرات المستهدفة من وزارة الداخلية، كما تلعب طواقم الجناح المدربة والمؤهلة بتجهيزاتها وقدرتها على التحرك والمناورة، في أي ظروف مناخية، دوراً حيوياً في مساعدة الجمهور، والحفاظ على أرواح الناس وممتلكاتهم، تنفيذاً لاستراتيجية وزارة الداخلية بهذا الشأن.
وقال: «إن مسيرة التحديث والتطوير مستمرة وفق رؤية القيادة الشرطية، لتعزيز الخدمات باستخدام أفضل التقنيات المستحدثة والذكية في برامج التدريب والتأهيل، وتتضمن الخطط تعزيز قدرات الفريق العامل، وتأهيل وتدريب الطيارين والكوادر الفنية المساندة، وفق مناهج تدريبية في متطلبات العمل كافة، تتناسب مع طبيعة المهام الموكلة إليها في الإسعاف الجوي والبحث والإنقاذ، وتنفيذ المهام الشرطية الخاصة، لتقديم أفضل الخدمات الأمنية والإنسانية لأفراد المجتمع، ووفق أفضل المعايير العالمية».
وتعد إدارة جناح الجو، بالإدارة العامة للإسناد الأمني بوزارة الداخلية، من الإدارات الحيوية التي تؤدي أدواراً تكميلية للعمل الشرطي، مما يعزز من تميز الأداء المؤسسي، ويعمل على تخفيض زمن الاستجابة إلى الحدود المستهدفة، والتي تتفوق فيها دولة الإمارات، بحسب إحصاءات مؤشرات التنافسية العالمية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©