عربي ودولي

الاتحاد

إندونيسيا ترفض استقبال مواطنيها الذين انضموا لداعش

أفراد من الشرطة الإندونيسية

أفراد من الشرطة الإندونيسية

أعلن الوزير المنسق للشؤون الأمنية في إندونيسيا محفوظ إم.دي، اليوم الثلاثاء، أن بلاده قررت عدم استقبال نحو 700 من مواطنيها الذين غادروا البلاد، وانضموا لصفوف تنظيم داعش الإرهابي.
وأضاف الوزير أن الحكومة تحتاج إلى ضمان أمن 267 مليون مواطن إندونيسي بإبقاء أولئك الإرهابيين خارج البلاد.
وتابع أن السلطات ستسعى، مع ذلك، للحصول على بيانات أكثر دقة بشأن الإندونيسيين الذين انضموا لصفوف التنظيم المتشدد، وربما تقبل بعودة الأطفال حتى سن عشر سنوات، وإن كان ذلك سيتقرر بناء على مراجعة كل حالة بمفردها.
كان عدد من الإندونيسيين انضموا إلى التنظيم المتطرف في سوريا ودول عدة أخرى.

اقرأ أيضا

أستراليا تهدد بفرض غرامات على من يغادرون المنازل