الاتحاد

الإمارات

انطلاق «آسيا» لإدارة خدمات الأرصاد الجوية في أبوظبي

أبوظبي (وام)

انطلقت صباح أمس بفندق دوست تاني في أبوظبي فعاليات الدورة السابعة للمؤتمر الإقليمي الثاني «آسيا» لإدارة خدمات الأرصاد الجوية والهيدرولوجيا، وذلك لمناقشة إدارة مرافق الأرصاد الجوية والهيدرولوجيا وعرض التجارب الوطنية والأولويات الإقليمية. ويعقد المؤتمر الذي تنظمه المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، والتي تتأهب لمواجهة الطقس المتقلب وتغير المناخ في آسيا لمدة يومين، وذلك قبل انطلاق الدورة الـ«16» للاتحاد الإقليمي الثاني غداً بحضور ممثلي 36 دولة آسيوية. وأكد مصدر مسؤول في المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل، والذي يستضيف الحدث أن المؤتمر المنعقد حالياً يعد الجزء الفني من المؤتمر السادس عشر للاتحاد الإقليمي، ويعنى بالتباحث في الشؤون الفنية والإدارية الخاصة بمرافق الأرصاد التابعة للإقليم، وأشار إلى أن المجتمعين سوف يناقشون عوامل تغير المناخ والتدهور البيئي والزيادة السكانية والتوسع الحضري، التي تضع ضغوطاً على الإمداد بالمياه في أنحاء كثيرة من المنطقة الآسيوية وتؤدي إلى تزايد تعرض المنطقة للطقس القاسي وغيره من المخاطر. وأعلن الأمين العام للمنظمة بيتيري تالاس أن 2016 كان أحرَّ عام مسجل، حيث شهدت درجات الحرارة العالية شكلاً غير عادي بسبب تضافر عنصري تغير المناخ الطويل الأمد وظاهرة النينيو القوية، مضيفاً أن ثمة أدلة متزايدة تشير إلى أن احترار كتل الهواء في المنطقة القطبية الشمالية وتقلص الجليد البحري يؤثران على دوران المحيطات والتيار النفاث ويحدثان اضطرابات في أنماط الطقس في خطوط العرض المنخفضة في آسيا، ويرتبط ذوبان الأنهار الجليدية بمخاطر من قبيل الفيضانات والانهيارات الأرضية على المدى القصير وبالإجهاد المائي للملايين من السكان على المدى الطويل.

اقرأ أيضا

خادم الحرمين يستقبل عبدالله بن بيه