الاتحاد

كرة قدم

ملبورن تحتضن «ودية» البرازيل والأرجنتين

الأرجنتين تواجه البرازيل وديا في ملبورن (أرشيفية)

الأرجنتين تواجه البرازيل وديا في ملبورن (أرشيفية)

سيدني (د ب أ)

كشف جون إرين وزير الرياضة بولاية فيكتوريا الأسترالية، أن ملبورن ستحتضن مباراة ودية بين المنتخبين البرازيلي والأرجنتيني، في يونيو المقبل.
وقال إرين: «ليس هناك حدث في كرة القدم أهم من مباراة المنتخبين البرازيلي والأرجنتيني، واللقاء بينهما سيقام في ملبورن».
وأضاف: «البلدان يمثلان عملاقي اللعبة على مستوى العالم. والمباراة لن تحظى فقط بالمتابعة في ملبورن، وإنما ستجري متابعتها في جميع أنحاء العالم».
وقال إرين إنه يتوقع أن تشهد المباراة المقررة في التاسع من يونيو، اكتمال العدد في مدرجات استاد «كريكت جراوند» بملبورن، والذي يسع 100 ألف مشجع.
ويتصدر المنتخب الأرجنتيني، بطل العالم مرتين، تصنيف الاتحاد الدولي (فيفا) لمنتخبات كرة القدم، ويليه المنتخب البرازيلي، بطل العالم خمس مرات، في المركز الثاني.
ويرجح أن يقود ليونيل ميسي المنتخب الأرجنتيني، وسيخوض المباراة إلى جانب نجوم بارزين آخرين مثل سيرجيو أجويرو وجونزالو هيجوين وأنخيل دي ماريا، بينما يتصدر زميله ببرشلونة الإسباني نيمار كتيبة نجوم المنتخب البرازيلي، الذي يضم فيليبي كوتينيو وديفيد لويز وأوسكار وداني ألفيس.
وكانت آخر مباراة جمعت بين المنتخبين البرازيلي والأرجنتيني في نوفمبر الماضي وانتهت بفوز البرازيل 3/ صفر، وقد شارك فيها ميسي ونيمار، وذلك ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018.
وقال إدجاردو بوزا المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني في بيان: «المنافسة بين الأرجنتين والبرازيل عمرها 100 عام. دائماً ما تشكل مباراة الفريقين مواجهة من نوع خاص».
وأضاف: «نتطلع إلى المواجهة المقررة في ملبورن، الأولوية بالنسبة لنا هي الاستعداد قبل المباريات المهمة التي نخوضها هذا العام في تصفيات المونديال».

اقرأ أيضا