الاتحاد

الرئيسية

الجزيرة والأهلي.. قمة بـ 6 نقاط

 صراع العمالقة  بين الجزيرة والأهلي

صراع العمالقة بين الجزيرة والأهلي

كل فرق الدوري والمنتمين للمسابقة، وكل عشاق كرة القدم يحتشدون مساء اليوم لمتابعة العرض الكبير وصراع الكبار في مواجهة كشف الأسرار والتي ستكون هي الفقرة الرئيسية للجولة الخامسة عشرة لدوري المحترفين، عندما يظهر الجزيرة على ملعبه والأهلي ضيفه في مواجهة بين المتصدر ووصيفه، هي قمة مباريات الجولة بل قد تقترب في أهميتها لتكون قمة مواجهات الدوري بأكمله فهي تجمع بين الفريقين صاحبي الحظ الأوفر من الترشيحات، كما تجمع بين الفريقين صاحبي الرصيد الأعلى من النقاط، كما أنها تمنح الفائز بالإضافة إلى ثلاث نقاط الحق في الصدارة المطلقة والانطلاق إلى آفاق جديدة في البطولة، فالجزيرة المتصدر يطمح إلى توسيع الفارق بينه وبين ملاحقه الأول والذي يحل عليه ضيفاً مساء اليوم، أما الأهلي فلن يجد الفرصة تأتي إليه بأقدامها مرة أخرى ويبحث عن استرداد الصدارة التي فقدها منذ ست جولات·
الجزيرة الفريق الأروع هذا الموسم والمتصدر حتى نهاية الجولة الماضية سوف يكون اليوم أمام الاختبار الأقوى عندما يستضيف فريق الأهلي المنافس الأول، وستكون المباراة بمثابة الفرصة الحلم بالنسبة للعنكبوت الجزراوي الذي يطمح إلى توسيع الفارق في المقدمة، وحصد ست نقاط كاملة عبر الحصول على ثلاث، وتعطيل المنافس بثلاث مماثلة، وكان الجزيرة في الجولة الماضية قد تخلص من الفخ الوصلاوي في زعبيل وأجهز على الفهود بثلاثية نظيفة كانت دافعا قويا للاعبي الفريق قبل المواجهة المرتقبة هذا المساء، ويقدم الجزيرة هذا الموسم عروضاً استثنائية، وهو يتصدر المسابقة منذ ست جولات، ويسعى لمواصلة التحليق بالقمة مساء اليوم ورد الدين للفريق الوحيد الذي تمكن من هزيمته في بطولة الدوري·
ويدرك البرازيلي ابل براجا أن مباراة اليوم هي الأهم في مشوار الفريق المقبل، حيث أن الفوز يقطع بالفريق خطوة كبيرة في طريق المنافسة، خصوصاً أن المنافس ليس سوى ذلك الفريق المطارد الذي يترقب عثرات الجزيرة ويسعى اليوم لإسقاطه من قمة الجدول·
فريق الأهلي يتجه اليوم إلى العاصمة أبوظبي من أجل هدف واحد وهو العودة بالنقاط الثلاث والصدارة إلى معقله في القصيص، ويعتبر الأهلي هو أحد ثلاثة فرق تقدم موسماً متميزاً للغاية ويعتبر وجودها في الصراع على اللقب هو العامل الحقيقي الذي يثري مسابقة دوري المحترفين في نسخته الأولى، وقبل المواجهة هذا المساء كان الأهلي في الجولة الماضية قد تغلب على الوحدة بثلاثة أهداف نظيفة وقدوم أروع عروضه هذا الموسم، وكأنه يعطي إنذارا شديد اللهجة لفريق الجزيرة قبل مباراة اليوم، ويتمتع الأهلي بوجود أسماء من اللاعبين على أعلى مستوى ودكة احتياط قوية كما أن عودة فيصل خليل لتسجيل الأهداف جاءت برداً وسلاماً على المدرب التشيكي ايفان هاشيك الذي يطمح في العودة من العاصمة بنتيجة ايجابية تتمثل في القبض على الصدارة مستغلاً حالة الفريق الممتازة والتي ظهر بها في الفترة الماضية، وستكون المباراة غاية في الصعوبة واختبار نوايا حقيقي للفريق لتحديد طموحاته في البطولة·

علي خصيف الجزيرة

الحارس الجزراوي علي خصيف يقدم موسما مثاليا للغاية ويعتبر أحد الأسباب المهمة في اعتلاء الجزيرة لصدارة الجدول ومحافظته عليها في الجولات الست الماضية، يكاد معظم المراقبين يتفقون على أن علي خصيف هو أفضل حارس في الموسم حتى الآن ويتمتع بردة فعل سريعة وبديهة حاضرة في أصعب المواقف، ستكون مهمته صعبة هذا المساء لوجود مهاجمين على أعلى مستوى في الفريق المنافس·

علي عباس الأهلي

اللاعب الأهلاوي علي عباس هو نجم ارتكاز الفرسان الحمر واللاعب الذي يشكل حلقة وصل بين الدفاع والهجوم، بدأ مسيرته الكروية في نادي النصر قبل أن ينتقل منذ عدة مواسم إلى الأهلي ليقدم مستويات متميزة، في الجولة الماضية سجل علي عباس أول أهدافه هذا الموسم في مرمى الوحدة، وستكون عليه مهمة صعبة في مواجهة نجوم فريق الجزيرة·

حقائق حول المباراة

مباراة اليوم تحمل رقم 45 في تاريخ مواجهات الفريقين وكانت المواجهة الأولى بينهما في موسم 1977/1978 وانتهت لمصلحة الأهلي بهدفين نظيفين، أما المواجهة الأخيرة فكانت في الدور الأول من الموسم الحالي وانتهت لمصلحة الأهلي أيضا بهدفين نظيفين وفي المواجهات السابقة فاز الجزيرة في سبع مباريات والأهلي في 22 مباراة وتعادلا في 15 مباراة، وعلى ملعب الجزيرة تقابل الفريقان في 21 مباراة ففاز الجزيرة ست مرات والأهلي سبع مرات وتعادلا ثمان مرات، يذكر أن آخر فوز للأهلي على الجزيرة في ملعب الجزيرة يعود إلى موسم 2002/2003 بهدفين مقابل هدف·

12 أسبوعاً في الصدارة

مواجهة اليوم تجمع الفريقين الأكثر بقاءً على قمة الجدول هذا الموسم، وباستثناء جولتين فقط اكتست القمة بأحد لونين وهما الأسود أو الأحمر في اثنتي عشرة جولة، ويتصدر فريق الجزيرة بطولة الدوري في الجولات الست الماضية كما أنه تصدر المسابقة في الأسبوع الثالث أيضا ليصل مجموع الأسابيع التي قضاها العنكبوت الجزراوي على قمة الجدول إلى سبعة أسابيع، بينما تصدر الأهلي هذا الموسم للمرة الأولى في الجولة الثانية وعاد ليتصدر في الخامسة ليستمر على قمة الجدول لأربع جولات متتالية وبإجمالي خمس جولات، كما حل الجزيرة في المركز الثاني لجولتين والثالث في أربع جولات، وكان قد بدأ الموسم في المركز السابع، أما الأهلي فقد بدأ الموسم في المركز الثاني الذي حصل عليه الفريق في سبع جولات كما حل ثالثا مرة ورابعا مرة·

آخر خسارة للفريقين

الجزيرة والأهلي بالإضافة إلى العين هي الفرق الأقل خسارة هذا الموسم ولم يتلق أي من الفرق الثلاثة سوى خسارة واحدة لكل منها حيث خسر الجزيرة أمام الأهلي والأهلي أمام الوحدة والعين أمام الجزيرة، ولم يخسر الجزيرة أي مباراة منذ 132 يوماً وبالتحديد منذ أربعة أشهر وتسعة أيام أي منذ الخامس والعشرين من أكتوبر العام الماضي عندما خسر من الأهلي في الجولة الرابعة، بينما لم يخسر الأهلي أي مباراة منذ 153 يوماً أو خمسة أشهر ويومين عندما خسر أمام الوحدة في الرابع من شهر اكتوبر من العام الماضي·

لغة الأهداف

شهدت لقاءات الفريقين تسجيل 108 أهداف كان أولها بتوقيع اللاعب الأهلاوي عبدالرحمن العصيمي في موسم 1977/،1978 أما أول أهداف الجزيرة فقد جاء عن طريق عمر احمد في موسم 1983/،1984 وسجل الجزيرة في مرمى الأهلي 41 هدفاً بينما سجل الأهلي في مرمى الجزيرة 67 هدفاً، ويبقى اللاعب الأهلاوي فيصل خليل هو الهداف الأول في تاريخ مواجهات الفريقين برصيد تسعة أهداف·

الجزيرة لم يخسر على ملعبه

لم يخسر الجزيرة على ملعبه في أي مباراة هذا الموسم كما لم يخسر أي مباراة على ملعبه في الموسم الماضي وتعود آخر خسارة للجزيرة على ملعبه إلى موسم 2006/2007 في الجولة الحادية والعشرين عندما خسر من العين بهدفين نظيفين، وكانت تلك المباراة بتاريخ الثامن عشر من مايو عام 2007 وبالتحديد منذ عام وتسعة أشهر وستة عشر يوما، ولم يخسر في آخر 19 مباراة خاضها على ملعبه·

موقف الجزيرة

يتصدر الجزيرة مسابقة الدوري برصيد 35 نقطة جمعها من 11 فوزاً، وهو الفريق الذي حقق أكبر عدد من الانتصارات بالإضافة إلى تعادلين وهزيمة واحدة كانت أمام الأهلي في الجولة الرابعة، وكان الفريق في الجولة الماضية قد عاد من ملعب الوصل بفوز بثلاثة أهداف نظيفة، وسجل لاعبو الجزيرة 36 هدفاً وهو أقوى خط هجوم في المسابقة، بينما تلقت شباكه تسعة أهداف وهو أقوى خط دفاع في المسابقة، ولعب الجزيرة على ملعبه سبع مباريات ففاز في ست وتعادل في واحدة ولم يخسر على الإطلاق، ويبقى اللاعب البرازيلي بيانو هو هداف الفريق والمسابقة برصيد 17 هدفاً·

موقف الأهلي

يحتل الأهلي المركز الثاني في المسابقة برصيد 33 نقطة جمعها من عشرة انتصارات وثلاثة تعادلات وهزيمة واحدة كانت من الوحدة في الجولة الثالثة من المسابقة، وفي الجولة الماضية تمكن الأهلي من هزيمة الوحدة بثلاثة أهداف نظيفة، وسجل لاعبو الأهلي 29 هدفاً وهو ثاني أقوى خط هجوم في المسابقة بينما اهتزت شباكه 13 مرة وهو ثالث أقوى خط دفاع في المسابقة، ولعب الأهلي خارج ملعبه ست مباريات ففاز في أربع وتعادل في واحدة وخسر واحدة، ويعتبر اللاعبان المصري حسني عبدربه والبرازيلي باري هما هدافا الفريق في المسابقة برصيد خمسة أهداف لكل منهما·

اقرأ أيضا

رئيس وزراء إيطاليا يقدم استقالة حكومته وسط أزمة سياسية