الاتحاد

الرياضي

بني ياس في ضيافة العروبة ودبي يواجه العربي

بني ياس يبحث عن مواصلة انتصاراته بعد سباعية الفجيرة

بني ياس يبحث عن مواصلة انتصاراته بعد سباعية الفجيرة

يشهد ختام دوري الدرجة الأولى لكرة القدم 4 مباريات اليوم، حيث يلعب العروبة مع بني ياس، والعربي مع دبي، ورأس الخيمة مع الذيد، ومسافي مع الرمس·
وتتجه أنظار الجماهير اليوم إلى ملعب العروبة، حيث يكون فرسان القمة أبناء بني ياس أمام تحدٍ جديد للدفاع عن قمة المسابقة التي تربعوا عليها بمهرجان أهداف بعد فوزهم الكبير على الفجيرة بسباعية لتنقلب موازين الصدارة من جديد لصالحهم، وبأيديهم دون انتظار هدايا من أحد، ولكن يبقى أن مواجهة اليوم لن تكون سهلة على الفريقين بجميع المقاييس، خاصة أن العروبة أحد فريقين حققا الفوز على السماوي هذا الموسم، ولهذا فالمباراة تعد بمثابة رد للاعتبار من جانب بني ياس أيضاً·
وتنتظر فريق دبي مواجهة أقل صعوبة، وينتظر أن يحافظ على موقعه بالصدارة، إلا إذا أراد فريق العربي تحقيق مفاجأة كبيرة اليوم، بينما يأتي لقاء رأس الخيمة مع الذيد، وكذلك مسافي مع الرمس، ضمن مواجهات المنطقة الدافئة لاحتلال المقعد الثامن والبقاء بالدرجة الأولى وعدم الهبوط، ولهذا لن تخلو مواجهات اليوم من القوة والحماس·
تشهد قمة السماوي اليوم تحدياً صعباً، حيث يحل بني ياس صاحب المركز الأول برصيد 44 نقطة ضيفاً على العروبة صاحب المركز الخامس برصيد 36 نقطة، حيث سيكون الفوز هو هدف الفريقين، ولهذا ينتظر أن يشهد اللقاء منافسة ساخنة من الدقيقة الأولى حتى الثانية الأخيرة·
فالعروبة صاحب الأرض لا يريد العودة إلى نزيف النقاط من جديد بعدما كلفه ضياع نقطتين في المباراتين اللتين سبقتا الأسبوع الماضي، بالتراجع من المركز الثالث إلى السابع إثر هزيمته من حتا ودبا الحصن، ولكن الفريق استعاد في الجولة الماضية نغمة الفوز من جديد، بعدما غسل همومه بملعب الحمرية، وفاز بهدفين نظيفين ليعود من جديد إلى المقدمة وسط الخمسة الكبار، وهو لا يريد أن يعود مرة أخرى إلى المنطقة الدافئة لتظل أماله في المنافسة على احدى بطاقتي الصعود لدوري المحترفين قائمة·
أما بني ياس الذي لقّن الفجيرة في الجولة الماضية درساً قاسياً بعدما نصب لاعبوه السيرك بملعب السماوي وأمطروا شباك الفجراوية بسباعية قاسية أطاحت بهم من فوق القمة ليستعيد السماوي بيده ودون مساعدة من أي فريق قمة المسابقة من جديد، وهو اليوم ليس على استعداد للتفريط في المركز الأول، وبحاجة ماسة للنقاط الثلاث ليتخطى عقبة صعبة من جهة، ويدعم صدارته للمسابقة من جهة ثانية، خاصة أن الفارق بينه والفجيرة الوصيف نقطة واحدة فحتى التعادل سيكون خياراً مرفوضاً، بخلاف أن بني ياس يضع في اعتباره اليوم الثأر من هزيمته على أرضه من العروبة بالدور الأول 1/·2
والفريقان يملكان الكثير من الأوراق الرابحة، ففي العروبة يوجد البرازيلي باولو ثالث هدافي المسابقة برصيد 19 هدفاً، بجانب مارسيو، بينما يقود هجوم السماوي بنجاح ديارا هداف عجمان والمظاليم في الموسم الماضي، والذي لعب بالدور الأول هذا الموسم مع دبي ثم انتقل لبني ياس ليشكل قوة ضاربة مع بابا جورج وعامر عبدالرحمن مايسترو الفوز الأخير وعبدالله بشير وذياب عوانة·
وفي المباراة الثانية يذهب أسود العوير اليوم إلى أم القيوين وعيونهم على النقاط الثلاث لتدعيم مكانتهم بالصدارة من جهة، حيث يحتلون المركز الثالث برصيد 41 نقطة وعلى أمل القفز لمقعد الوصيف والتساوى في النقاط مع فرسان القمة في حالة تعثر أي من الفجيرة وبني ياس، فالفارق بين دبي والمركز الأول 3 نقاط والمركز الثاني نقطتين·
أما العربي الذي يحتل المركز الرابع عشر برصيد 17 نقطة فآماله بالبقاء بالدرجة الأولى تتضاءل مع استمراره بنزف نقاطه يميناً ويساراً وفي الجولتين الأخيرتين فقد 6 نقاط بالهزيمة من السماوي والجزيرة الحمراء، ولكن يبقى أنه مازال يتسلح بالأمل بدليل أنه كان نداً قوياً بالجولة الماضية وخسر بصعوبة بملعب الجزيرة الحمراء 2/·3
ويمكن القول أن كفة أسود العوير هي الأرجح اليوم، خاصة أن الفريق بقيادة البرازيلي باترسيو يسير بنجاح من فوز إلى فوز، وفي الدور الأول نصب السيرك بملعبه وفاز على أبناء أم القيوين بخماسية بخلاف تفوقه الهجومي والدفاعي فله 37 هدفاً مقابل 23 للعربي وعليه 22 مقابل 49 على العربي الذي يملك ثاني أضعف خط دفاع بالمسابقة·
وفي المبراة الثالثة، يعد فريق رأس الخيمة في وضع لايحسد مع عودته لنزيف نقاطه، فبعد تذوقه حلاوة الفوز بالجولة قبل الماضية بتخطي مسافي بهدف نظيف كان على موعد مع الجولة الماضية مع الهزيمة الثالثة عشرة له هذا الموسم وكانت بملعب دبي بثلاثية ليتراجع الفريق من المقعد الحادي عشر إلى الثالث عشر برصيد 21 نقطة، ولهذا فهو يطمح للفوز اليوم، خاصة أنه يلعب على أرضه من جهة وللعمل على رد اعتباره من جهة ثانية بعدما خــــسر بملعب الذيد في الدور الأول 1/·2
أما الذيد الثاني عشر برصيد 21 نقطة أيضاً فهو يختلف كثيراً عن أسابيع البداية التي كان خلالها الحصان الأسود للمسابقة، فأصبح بالمواجهات الأخيرة بلا أنياب ويكفي أن نعرف أنه نزف 23 نقطة في الأسابيع الثمانية الماضية مع 7هزائم متتالية وتعادل بالأسبوع الماضي أمام مسافي 1/·1
وفي المواجهة الرابعة، ينتظر أن يشهد هذا اللقاء قوة وندية من جانب الفريقين فمسافي صاحب الأرض رغم وجوده بالقاع حيث يحتل المركز قبل الأخير برصيد 13 نقطة، إلا أنه من الفرق التي تقاتل على كل نقطة وتخسر بشرف وفي الجولة الماضية أحرج الذيد بعقر داره وحرمه من نقطتين غاليتين بالتعادل 1/·1
أما الرمس فهو من الفرق التي يعمل لها الجميع ألف حساب ونجح الفريق بالجولة الماضية في وقف انتفاضة فريق دبا الفجيرة وأوقفوا مسلسل انتصاراته المتتالية عند المحطة الرابعة بالفوز بهدفين نظيفين لينجح فريق الرمس عبر هذا الفوز في تضميد جراح الهزيمة من الإمارات واتحاد كلباء ويسعى الفريق اليوم لتعويض مافاته في محاولة لركوب قطار الدرجة الأولى من جديد وعدم الهبوط، حيث يحتل الآن المركز العاشر برصيد 22نقطة·
ورغم اقتراب مسافي من الهبوط ويعد من أقوى المرشحين هو والحمرية ليكونا ضمن الثمانية الذين يشكلون الدرجة الثانية الموسم القادم إلا أنه لن يكون فريسة سهلة اليوم وأن كانت كفة الرمس هي الأرجح هجومياً وأحرز مهاجموه بقيادة محترفيه لفته حميدي ومحمد أمين قاصد 33 هدفاً مقابل 16 لمسافي الذي تبدو مشكلته في هذا الخط، علماً بأنه يتساوي دفاعياًمع الرمس حيث اهتزت شباك الأخير 36 مرة مقابل 38 على مسافي·

اقرأ أيضا

الكوري لي أول لاعب أصم يفوز بمباراة في بطولة تنس