الاتحاد

الرياضي

سيريزو: الشباب لن يعود إلى الوراء ونواجه العين بـ سلاحين

سيريزو

سيريزو

بعد فوزين وتعادل في الدور الثاني للدوري يدخل الشباب مباراته مع العين اليوم بعزيمة قوية من أجل إكمال سلسلة النتائج الإيجابية وضمان الابتعاد نهائياً عن المناطق الخطرة في الترتيب، خاصة بعد المستوى الطيب الذي أظهره في المباريات الثلاث الأخيرة·
وأوضح البرازيلي سيريزو مدرب الشباب أن فريقه اقترب من المنطقة الآمنة، ولابد من استغلال عاملي الملعب والجمهور من أجل الفوز على العين والظفر بالنقاط الثلاث لتعزيز الرصيد وإنهاء المرحلة الصعبة التي رافقت الأخضر منذ انطلاقة الموسم·
وقال مدرب الشباب أيضاً إن فرقة الجوارح استعادت الروح الانتصارية وحب الفوز، وذلك من خلال ارتفاع معنويات اللاعبين وزيادة حماسهم، وبالتالي سيطرة الأجواء الايجابية على التدريبات والتحضيرات وزيادة تركيز الفريق في الملعب·
وأوضح أن الفوز على الظفرة مثل منعطفاً ايجابياً في مسيرة الأخضر نحو تغيير مساره في الدوري وتعديل صورته، وبالتالي لابد من مواصلة العمل بنفس الجدية وتحقيق فوز جديد اليوم·
وعن قوة منافس الشباب اليوم واللاعبين المميزين الذين يضمهم فريق البنفسج قال إن العين فريق كبير ومنافس قوي على لقب درع الدوري ويحظى بالاحترام والتقدير، خاصة للاعبين المميزين الذين يضمهم سواء من الأجانب أو المواطنين، كما أن العين يضم أحد أفضل اللاعبين الأجانب بالدوري وهو فالديفيا الذي يتمناه أي مدرب في فريقه، إلا أن فرقة الجوارح تملك بدورها نخبة من اللاعبين الشباب الذين يسعون إلى تقديم صورة تليق بفريقهم، وتؤكد صحوة الجوارح·
وشدد سيريزو على أن مباراة اليوم تختلف تماماً عن نهائي الكاس من منطلق أن العين هو نفس الفريق الذي سيلاقيه الشباب في الدور النهائي، مشيراً إلى أن حسابات الدوري مختلفة، وأن الفريقين يهدفان إلى التعامل مع المباراة بكل ذكاء لتحقيق نتيجة ايجابية·
وعن سلاح الشباب للفوز اليوم أكد سيريزو أنه وجه لاعبيه إلى التركيز والالتزام بالتعليمات بكل دقة، ودخول اللقاء بحرص واضح على تقديم كل ما يملكون وعدم ترك الفرصة للمنافس من أجل التحكم في المباراة وفرض ايقاعه·
كما اعتبر سيريزو أن الشباب حريص على تحقيق نتيجة ايجابية من أجل دخول المشاركة الآسيوية بمعنويات مرتفعة والتجهيز لضربة البداية أمام سبهان الإيراني في أفضل الظروف·
وشهدت تدريبات الشباب أجواءً إيجابية بفضل تحسن النتائج واستعادة اللاعبين لأجواء التفاؤل والانسجام بين مختلف العناصر في الملعب، ومن المنتظر أن يعول الجهاز الفني على التشكيلة التي شاركت في مباراة الظفرة وعادت بالنقاط الثلاث أمام الظفرة، حيث يتوقع مشاركة إسماعيل ربيع في حراسة المرمى وفي الدفاع محمد أحمد وعصام ضاحي وعيسى محمد ووليد عباس، وفي الوسط عادل عبدالله وأسونساو وريناتو وعلاوي وفي الهجوم الثنائي محمد ناصر ومهرداد أولادي ·
وتسجل قائمة الشباب عودة اللاعب خالد درويش بعد تغيبه عن الجولة الماضية بسبب ظروف عائلية، كما عاد أيضا سالم سعد بعد أن تغيب عن مرافقة الأخضر إلى المنطقة الغربية بسبب إصابته بأنفلونزا حادة، أما الزيمبابوي موسى مجوني فيواصل البقاء خارج القائمة بناء على تقييم الجهاز الفني لمستوى مختلف اللاعبين·
وفي المقابل يتواصل أيضاً غياب المهاجم سرور سالم وذلك بسبب ظروف عائلية خاصة حيث قرر المدرب إراحته من أجل العودة إلى الفريق بمعنويات عالية، ورغم قوة العين وصعوبة المباراة إلا أن إصرار لاعبي الشباب كبير لاستغلال عاملي الملعب والجمهور والفوز بالنقاط الثلاث حتى يؤكد الأخضر انه عائد بقوة وقادر على تصحيح وضعه والعودة إلى سالف عهده مع النتائج الإيجابية والعروض القوية·

اقرأ أيضا

شباب الأهلي يتعاقد مع كارتابيا