الاتحاد

الرياضي

رئيس الاتحاد الدولي يشيد بتنظيم واستمرارية ماراثون زايد

الإقبال الكبير على التسجيل يؤكد أهمية الحدث لدي الجميع

الإقبال الكبير على التسجيل يؤكد أهمية الحدث لدي الجميع

اطمأنت اللجنة المنظمة العليا لماراثون زايد الدولي برئاسة الفريق الركن محمد هلال الكعبي على سير أعمال التسجيل الذي بدأ في الأسبوع الماضي استعداداً لانطلاقة السباق الذي يقام الخميس المقبل تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة·
وقد بدأ التسجيل عبر موقع السباق بشبكة الإنترنت (http://www.zayedmarathon.com/) بجانب المراكز التجارية والمناطق التعليمية، حيث شهدت مراكز الوحدة مول والمارينا مول وسيتي سنتر في دبي والشارقة ومركز المنار التجاري في رأس الخيمة إقبالاً كبيراً وتجاوباً صادقا استعداداً للمشاركة في سباق الوفاء·
وأبدت الكثير من الاتحادات والأندية الرياضية والاجتماعية على مستوى الدولة إلى جانب اتحادات دول التعاون رغبة المشاركة في السباق الذي يشكل لوحة وفاء رائعة تخليدا لذكرى المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه)·
وكانت اللجنة المنظمة رصدت مبلغ 2 مليون دولار كجوائز نقدية للسباق، حيث يشمل التكريم المادي 390 متسابقا في مختلف المراحل بداية بسباق الرجال والسيدات لمسافة 21 كم، والذي تبلغ جائزته الأولى مبلغ 300 ألف دولار بجانب المبالغ المرصودة لكسر الأرقام القياسية وسباق 7 كم للجنسين والذي تبلغ جائزته المالية 10 آلاف دولار للفائز الأول وسباقات الأولاد والبنات لمسافة 4 كم من كل فئة والذي تبلغ جائزته الأولى مبلغ 10 آلاف درهم لكل فئة وسباق ذوي الاحتياجات الخاصة (كراسي) والذي تبلغ جائزة مركزه الأول مبلغ 10 آلاف دولار·
وشهدت منطقة السباق لمختلف الفئات السنية حركة تدريبات غير عادية في اليومين الماضيين استعداداً للحدث الرياضي العالمي الذي سيتم بثه على الهواء مباشرة عبر قناة أبوظبي الرياضية لمختلف دول العالم·
إشادة دولية
وعبر لامين دياك رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوي عن بالغ سعادته بتنظيم واستمرار سباق زايد الدولي (نصف الماراثون) مشيداً بالرعاية الكريمة لأغلى السباقات في العالم·
وقال: هذالسباق الذي تبلغ جوائزه 2 مليون دولار أميركي وسط مشاركة واسعة من جميع أنحاء العالم يمثل مناسبة رائعة تساعد على إحياء ذكرى الراحل زايد الخير، الذي استطاع أن يترك بصمة في بلده التي نجحت في استضافة العديد من المناسبات الرياضية الدولية الهامة·
وأكد في رسالة له أن من أهم العناصر التي يحرص عليها الاتحاد الدولي لألعاب القوى السعي لإبراز نشاطاته من الآن وحتى سنة 2012 التي تمثل الذكرى المئوية لهذه الرياضة التي بدأت تفرض نفسها بقوة على الرياضة العالمية·
وأشاد رئيس الاتحاد الدولي بهذه المناسبة بجهود اللجنة المنظمة لسباق زايد الدولي برئاسة الفريق الركن محمد هلال الكعبي التي وفرت كافه متطلبات ومقومات النجاح، مما يتيح للجمهور المشاركة في السباق المفتوح الذي يسهم في اتساع قاعدة اللعبة·
واختتم حديثه ناقلا تحياته وأمنياته للجنة المنظمة العليا والمشاركين حظاً سعيداً خلال فعاليات السباق·
حدث عالمي
وأعرب الدكتور أحمد سعد الشريف الأمين العام لمجلس دبي الرياضي رئيس الاتحاد العام للرياضة المدرسية عن ثقته بنجاح الماراثون لما تحقق له هذا العام من عوامل كثيرة جعلت منه حدثاً عالمياً كبيراً نتشرف جميعاً بالمشاركة فيه·
وأكد الشريف أن اقتران هذا الحدث الرياضي باسم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (رحمه الله) يعطي هذه الفعالية زخماً كبيراً لأنها تحمل أغلى وأحب اسم لدى الجميع·
وأوضح الشريف أن الجانب الرياضي في شخصية الوالد والقائد الذي كان رجل الرياضة الأول في الإمارات نموذجاً يحتذى به لاستثمار أوقات الفراغ، حيث جعل منها وسيلة اجتماعية للترابط بين أفراد المجتمع وترسخ مفهومها لدى قطاعات الشباب وتحقق من خلالها العديد من الإنجازات الرياضية محلياً وخليجيا وعربياً ودولياً حتى أصبحت الدولة واحدة من أفضل الدول في تنظيم الفعاليات والأحداث الرياضية·
وأشار الشريف إلى الجهود الكبيرة التي يبذلها نادي ضباط القوات المسلحة في تنظيم مثل هذه المناسبات قائلاً: تعودنا من الإخوة في النادي أن يكونوا على قدر المسؤولية، ولنا تجارب كثيرة معهم في العديد من المناسبات التي تحقق لها النجاح من خلال هذا الصرح الرياضي الاجتماعي المتميز، وها هم يؤكدون عاماً بعد آخر أن ماراثون زايد ولد كبيراً وسيظل كبيراً بجهودهم وإخلاصهم في سبيل الوصول به إلى مستوى العالمية، وقد تحقق هذا بالفعل·

بن هندي:
فعالية عالمية كبرى

أبدى محمد جمعة بن هندي المدير التنفيذي لوزارة التربية والتعليم لشؤون الخدمات المؤسسية والمساندة بالإنابة، إعجابه الكبير بالمستوى الرفيع الذي وصل إليه ماراثون زايد 2008 كواحد من أبرز الفعاليات الرياضية ليس على مستوى المنطقة فحسب، وإنما على مستوى العالم ككل، بدليل مشاركة نخبة من أفضل عدائي وأبطال العالم في فعالياته·
وأشاد بن هندي بالمشاركة الفعالة لجميع فئات المجتمع في هذا الحدث، الأمر الذي يؤكد أن دولة الإمارات قادرة على رفع اسمها عالياً في كافة المحافل الدولية من خلال تنظيمها للكثير من الفعاليات والأنشطة التي أخذت طابع العالمية، وأصبحت مثار إشادة مستمرة وإعجاب كبير من المجتمع الدولي وكافة المنظمات الإقليمية والعالمية·
وأضاف: علينا أن نسعى جميعاً إلى الاقتداء بمسيرة الوالد الشيخ زايد (رحمه الله) وأن نجعلها حافزاً لأبنائنا وأجيال المستقبل على المزيد من البذل والعطاء لخدمة الدولة والنهوض بها في كافة المجالات·

اقرأ أيضا

الكمالي: الفوز بـ"الكلاسيكو" هديتنا إلى تين كات