الاتحاد

عربي ودولي

«يناير قطر» يسجل خسائر اقتصادية وسياسية

القاهرة (مواقع إخبارية)

كشف تقرير أمس عن خسائر كبيرة لقطر على المستوى الاقتصادي خلال يناير الماضي تمثلت في انخفاض صادراتها النفطية لليابان وكوريا الجنوبية، وانخفاض الاحتياطي الأجنبي بنسبة 13%، واستمرار الخسائر المادية لبورصة الدوحة، وسعي البنك التجاري القطري لاقتراض 500 مليون دولار لسد عجزه، وعزم الحكومة القطرية الاقتراض لسد عجز موازنتها العامة.
وأشار التقرير أيضا إلى خسائر على المستوى السياسي تمثلت في سحب تركيا معظم قواتها من الدوحة لإشراكها في حرب «عفرين» شمال سوريا، ورفض إسرائيل محاولات الدوحة عقد اجتماعات باللوبي اليهودي في أميركا، وعزم أسر ضحايا ليبيين ملاحقة قطر قضائيا لدورها في تدمير ليبيا وقتل المدنيين.

اقرأ أيضا

المحافظون القوميون يحتفظون بالأغلبية البرلمانية في بولندا