الاتحاد

عربي ودولي

الأسد يرفض خطة ترامب لإقامة مناطق آمنة في سوريا

رفض الرئيس السوري بشار الأسد اقتراح الرئيس الأميركي دونالد ترامب إقامة مناطق آمنة للمدنيين داخل سوريا، في مقابلة مع موقع «ياهو نيوز» الإخباري نشرت اليوم الجمعة.
وقال ترامب إن حكومته تدرس إقامة مثل هذه المناطق الآمنة في المناطق الحدودية داخل سوريا لإيواء اللاجئين السوريين، حتى يتوقف تدفق اللاجئين على الدول المجاورة وعلى أوروبا، على أن تعرض وزارة الدفاع الأميركية خطة لذلك خلال تسعين يوماً.
وقال الأسد «إن المناطق الآمنة للسوريين يمكن أن تحدث فقط عندما يصبح هناك استقرار وأمن وعندما لا يكون هناك إرهابيون وتدفق ودعم لهم من قبل الدول المجاورة والدول الغربية. وعندها، يمكن أن تكون هناك منطقة آمنة طبيعية وهي بلدنا».
وأضاف الأسد أن «الأكثر قابلية للحياة والأكثر عملية والأقل كلفة هو أن يكون هناك استقرار وليس مناطق آمنة»، مشيراً إلى أنها «ليست فكرة واقعية على الإطلاق».
وقال الأسد إن أزمة اللاجئين السوريين «كارثة إنسانية تسبب بها دعم أولئك الإرهابيين بالطبع. إن هذا لم يحدث بالمصادفة».

 

اقرأ أيضا

موظفة سابقة في الخارجية الأميركية تقر بالتجسس لصالح الصين