الاتحاد

عربي ودولي

طائرتان عسكريتان أميركية وصينية تقتربان من بعضهما

قال مسؤول أميركي إن طائرة تابعة للبحرية الأميركية طراز بي-3 وطائرة عسكرية صينية اقتربتا من بعضهما بعضا فوق بحر الصين الجنوبي في واقعة تعتقد البحرية أنها غير متعمدة.
وأضاف المسؤول، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن اسمه، أن الطائرتين اقتربتا لمسافة 305 أمتار من بعضهما يوم الأربعاء في محيط أرخبيل «سكاربورو» بين الفلبين وبر الصين الرئيسي.
وقال المسؤول إن من النادر وقوع مثل هذه الحوادث بين طائرات صينية وأميركية إذ لم تحدث سوى واقعتين من هذا القبيل في 2016.
وقالت القيادة العسكرية الأميركية في المحيط الهادي، في بيان، إن الطائرة الأميركية كانت «في مهمة روتينية وتعمل في إطار القانون الدولي».
وأضافت أنه «في الثامن من فبراير، وقع تقارب صنفته القيادة الأميركية في المحيط الهادي بأنه غير آمن في المجال الجوي الدولي فوق بحر الصين الجنوبي بين طائرة صينية من الطراز كيه.جيه 200 وطائرة بي-3 سي تابعة للبحرية الأميركية».
والطائرة كيه.جيه 200 هي طائرة للإنذار المبكر والسيطرة صممت أصلاً على الطراز السوفيتي القديم أنتونوف-12.
وقالت القيادة المركزية «سنتعامل مع القضية عبر القنوات الدبلوماسية والعسكرية المناسبة».
وفي بكين، قالت وزارة الدفاع الصينية لوسائل إعلام رسمية إن الطيار الصيني رد «بإجراءات قانونية واحترافية».
ونقلت صحيفة «غلوبال تايمز» عن مسؤول بوزارة الدفاع لم تذكر اسمه قوله «نأمل أن يضع الجانب الأميركي نصب عينيه الظروف الحالية للعلاقات بين البلدين والجيشين ويتبنى إجراءات عملية وينهي أسباب الحوادث الجوية والبحرية بين البلدين».
من ناحية أخرى، قالت وزارة الدفاع الصينية -في بيان اليوم الجمعة- إن ثلاث سفن أبحرت للمشاركة في تدريبات جارية في بحر الصين الجنوبي وشرق المحيط الهندي وغرب المحيط الهادي.
وكان تطويق الصين لأرخبيل «سكاربورو» -وهو منطقة صيد مهمة- قد دفع حكومة الفلبين السابقة لتقديم شكوى أمام محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي في 2013 مما أغضب بكين التي رفضت المشاركة في المحاكمة.
ورغم رفض المحكمة العام الماضي إلى حد بعيد ما تردده الصين عن أحقيتها في السيادة على المنطقة، فقد سعى رئيس الفلبين الجديد رودريجو دوتيرتي لإصلاح العلاقات مع بكين وساد الهدوء الوضع حول الأرخبيل.
وترتاب الصين بشدة في أي نشاط عسكري أميركي في بحر الصين الجنوبي الغني بالموارد.

 

اقرأ أيضا

اتفاق بين الأكراد ودمشق يقضي بانتشار الجيش السوري على الحدود مع تركيا