الاتحاد

كرة قدم

«الإمبراطور» يقفز إلى «الوصافة» في «بلاط الملك»

علي معالي (الشارقة)

قفز الوصل إلى «وصافة» دوري الخليج العربي، بعد الفوز على الشارقة 2 - 1، مساء أمس، ضمن «الجولة 18»، ورفع رصيده إلى 39 نقطة، مقابل 17 نقطة لـ «الملك»، سجل للشارقة ريفاس من ضربة جزاء في الدقيقة 64، وللوصل كايو من ضربة جزاء أيضاً في الدقيقة 54، وحميد عباس في الدقيقة 80.
بدأت المباراة بخطورة كبيرة من الشارقة، حيث أهدر فرصة التقدم 3 لاعبين دفعة واحدة، من كرة داخل المنطقة في الدقيقة الثانية، وإن كان ديجاو أقربهم لهز الشباك، وانحصر اللعب في وسط الملعب، وندرت الهجمات على مرمى الفريقين، ولم تشهد أول 30 دقيقة أي اختبار للحارسين، وحاول كل فريق السيطرة على منطقة المناورات، من دون تهديد صريح في الثلث الأخير من الملعب، وغابت الخطورة المتوقعة من ليما، ولم تظهر انطلاقات كايو، في ظل الرقابة القوية التي فرضها دفاع الشارقة، والذي أغلق المساحات جيداً وسط ملعبه.
وفي المقابل غاب ريفاس عن منطقة الوصل تماماً، ولم تكن هناك مساعدة إيجابية من وسط الشارقة، رغم الهجمات التي أتيحت على فترات، وهو ما جعل المباراة في شوطها الأول تتسم بالبطء الشديد.
وأتيحت أول تسديدة للوصل بعد 37 دقيقة من نصيب كايو سددها من مسافة بعيدة، لتجد محمد يوسف الذي أنقذها بسهولة، ولم ينجح عامر عمر في استغلال تمريرة ذكية من ريفاس داخل المنطقة ليهدر فرصة لـ «الملك». وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقة، يخرج حميد عبدالله حارس الوصل متأثراً بارتطامه مع حمد إبراهيم لاعب الشارقة، ويلعب يوسف الزعابي بدلاً منه.
وفي الشوط الثاني، يحتسب الحكم ضربة جزاء لمصلحة «الفهود» نتيجة عرقلة الحارس محمد يوسف لكايو يسجل منها هدفاً في الدقيقة 54، وسبق تنفيذ الركلة خروج محمد يوسف مصاباً، ويلعب عادل الحوسني بدلاً منه. وحاول بيسيرو مدرب الشارقة تنشيط خطوطه فدفع بنواف مبارك بدلاً من عمر جمعة، وفي الدقيقة 64 يحتسب الحكم ضربة جزاء لمصلحة عامر عمر يسجل منها ريفاس هدف التعادل، ويفك نحسه في ركلات الجزاء، وفي الدقيقة 80 يخطف حميد عباس هدف التقدم للوصل برأسية رائعة.

اقرأ أيضا