الاتحاد

عربي ودولي

السيسي: لن نسمح لـ«توجهات دينية معينة» بالتسلل إلى الجيش

القاهرة (وكالات)

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس، أنه لن يسمح لأصحاب «توجهات دينية معينة» بالانضمام إلى الجيش، متعهداً بطرد من التحق منهم بالمؤسسة العسكرية. وقال السيسي في كلمة ألقاها خلال حضوره ندوة تثقيفية للقوات المسلحة بثَّها التليفزيون المصري «لا يمكن أن يدخل الجيش إلا المصري الذي ليس له توجهات دينية معينة»، موضحاً: من حق «المصري المسلم والمسيحي» الانضمام إلى الجيش، لكن «مَن له توجه معين، يجب أن نبقيه بعيداً عن الجيش ومؤسسات الدولة، لأنه سيميل بالرغم منه إلى توجهه».

وأكد أنه سيتم طرد أصحاب هذه «التوجهات» التي لم يحددها بالاسم من الجيش. ولفت السيسي إلى أن «هذا الأمر معمول به منذ 30 عاماً وهذا هو السبب في أنه جيش مصر وليس جيش أي أحد». وتابع أنه عندما يأتي عسكريون من دول أخرى للتدريب في مصر «نقول لهم إننا ندرب جيشاً وطنياً وليست لدينا توجهات مذهبية أو طائفية».

وقال جون كاسن السفير البريطاني لدى القاهرة، أمس، إنه «لا حل سحرياً لمشكلة الهجرة غير الشرعية»، مشيراً إلى أن هناك شراكة بريطانية مصرية للمساعدة في هذا الملف. وأضاف كاسن في مؤتمر صحفي، أمس، بمقر وزارة الخارجية بمناسبة إطلاق برنامج بريطاني لتمويل بعض الأنشطة الخاصة بالاستراتيجية الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية، إن قضية الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر تحتاج إلى نوع جديد من التعاون الدولي والداخلي، مؤكداً أن ما تقدمه مصر في ملف الهجرة غير الشرعية يعبر عن الإرادة السياسية للتعامل مع هذا الملف.

اقرأ أيضا