صحيفة الاتحاد

الإمارات

طلبة مدارس أبوظبي يتفاعلون مع «مبتكر 2018»

طلبة مدارس أبوظبي يستمتعون بأسبوع الابتكار (الصور من المصدر)

طلبة مدارس أبوظبي يستمتعون بأسبوع الابتكار (الصور من المصدر)

إبراهيم سليم (أبوظبي)

تشهد فعاليات «مبتكر 2018» ومهرجان أبوظبي للعلوم التي تنظمها دائرة التعليم والمعرفة ضمن مبادرات أبوظبي لشهر الإمارات للابتكار، إقبالاً كبيراً من طلبة مدارس أبوظبي، وذلك بالتفاعل الجدي مع مختلف ورش العمل والبرامج والأنشطة المقامة على كورنيش أبوظبي وتستمر حتى 7 فبراير 2018، والتي من المتوقع أن تستقطب نحو 7000 طالب وطالبة.
وقال المهندس سند حميد أحمد نائب رئيس لجنة الابتكار بدائرة التعليم والمعرفة: «تهدف فعاليات مبتكر 2018 التي تتزامن مع مهرجان أبوظبي للعلوم إلى الكشف عن أفكار إبداعية ومشاريع مميزة، وذلك عبر تنفيذ تجارب تفاعلية مع ابتكارات جديدة، إلى جانب ورش العمل والعروض الحية والمتخصصة في مختلف المجالات».
وأضاف: «نتطلع إلى رعاية وتنمية جيل المستقبل من خلال تسليط الضوء على الإبداعات الفريدة لمبتكرين موهوبين من المجتمع الإماراتي، وتشجيع روح الابتكار خصوصاً لدى طلبة المدارس بمختلف فئاتهم، ليتمكنوا من اكتشاف مهاراتهم وبالتالي مواكبة التطورات التكنولوجية المتسارعة والانطلاق نحو المستقبل بخطى ثابتة».
ودعا حميد أولياء الأمور إلى مرافقة الأبناء إلى الفعاليات بهدف التحفيز وتشجيع الأبناء على التحدي والابتكار، وكسر حاجز الخوف، مشدداً على أن الإبداع والابتكار ليس بالصعوبة، ووجود أولياء الأمور برفقة الأبناء يترك آثاراً إيجابية لدى الطفل وولي أمره، حيث يتعرف على مبتكرين آخرين.
وتشمل الفعاليات مجموعة متنوعة من الورش التي تسلط الضوء على مجالات ابتكارية مختلفة، منها ورشة «المفتاح الهيدروليكي» وهي مشروع متقدم للأطفال الذين يحبون العمل مع الدوائر الكهربائية، وورشة «سيارة نوتى» التي تلهم الأطفال لاستخدام المواد القابلة للتدوير لصنع سيارة مرحة، وورشة «اللعب مع البوليمر» التي يحظى فيها الأطفال بفرصة تعلم حالات المادة، والمصحوبة بإحداث نوع من الفوضى المرحة والتفاعلية والمساعدة على المشاركة بشكل جذاب.
كما تتضمن ورشة عمل حول «تطوير تطبيقات المحمول» كونها وسيلة إبداعية لحل مشكلاتنا اليومية، حيث يتعلم فيها المشاركون طريقة مبتكرة لترميز تطبيقات الـ Android البسيطة والعملية، وورشة «شغّلها» وفيها ينطلق الطلبة في رحلة إلى عالم الطاقة النووية، حيث يستكشفون الجسيمات المشعّة التي تحيط بنا وكيفية استخدامها لتوليد الطاقة في محطات الطاقة النووية، والتي تتيح قيام المشاركين بتجربة كيفية توليد الطاقة الكهربائية من خلالها. وحول عالم الروبوت، حضر طلبة المدارس ورشة عمل «روبوت المكعبات الصغيرة» التي تميزت بالسرعة الممتعة وتحول فيها الأطفال إلى مهندسين روبوتات صغار يبتكرون بأنفسهم.
أما محبو الطيران من طلبة المدارس، فقد وجدوا ضالتهم في ورش عمل تحفز الابتكار في مجال الفضاء وهي ورشة «طائرات الليزر» التي تحول فيها الطالب إلى طيّار تجريبي من خلال تصميم وبناء طائرة شراعية من الإسفنج باستخدام قاطع الليزر، بالإضافة إلى ورشة «طائرات المامبو من دون طيار» التي منحت الطلبة فرصة اختبار التقنيات المتطورة ومحاولة التحكّم بالطائرة من دون طيار والتحليق بها، مع التجريب في حل المشاكل التي تواجهه باستخدام التقنية الضرورية لسحب الشيفرة وإسقاطها.
وتتاح فعاليات «مبتكر 2018» لزيارات طلبة المدارس من الساعة 9 صباحاً وحتى 1 ظهراً، بينما تكون متاحة للجمهور عامّة من الساعة 4 عصراً وحتى 10 مساءً خلال أيام الأسبوع، ومن الساعة 2 حتى 10 مساءً خلال عطلة نهاية الأسبوع على كورنيش أبوظبي حتى 7 فبراير الجاري، بالإضافة إلى 3 مراكز تجارية في مدينة العين والدخول مجاناً للجميع.
وفي موازاة ذلك، أعلنت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي عن تطوير ثقافة أبوظبي، المنصة الرقمية الجديدة التي توفر منصة شاملة تجمع كافة المعلومات التاريخية والثقافية وأجندة الأنشطة والفعاليات الفنية والثقافية في إمارة أبوظبي تحت مظلة واحدة.
ويتيح تطبيق ثقافة أبوظبي Abu Dhabi Culture، الذي يأتي في إطار احتفالية أبوظبي بشهر الإمارات للابتكار، للمستخدمين إمكانية الوصول الفوري إلى جميع المعلومات الثقافية والتراثية عن الإمارة عبر هواتفهم وأجهزتهم الذكية المحمولة.
وتتضمن منصة «ثقافة أبوظبي» موقعاً إلكترونياً وتطبيقاً على الهاتف المحمول قنوات خاصة على مواقع شبكات التواصل الاجتماعي، بهدف إطلاع المجتمع المحلي وجميع من يرغب بمعرفة المزيد عن ثقافة وتراث الإمارة الغني، إلى جانب تقديم معلومات وافية للباحثين والأكاديميين والطلاب في بحوثهم المتعلقة بأبوظبي. وذلك عبر الاستفادة من التقنيات الرقمية الحديثة التي تم توظيفها في هذه المبادرة.وقال سيف سعيد غباش، مدير عام دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: تم تصميم وتطوير هذا التطبيق، الذي سيتم إطلاقه في إطار احتفالية دولة الإمارات بشهر الابتكار، للترويج بشكل مبتكر وفعّال إلى ما تتمتع به أبوظبي من معالم ثقافية، تاريخية ومعاصرة على السواء، من خلال توفير الأدوات الرقمية والتكنولوجية المناسبة والسهلة أمام الجميع. وستشكل تجربة أبوظبي الثقافية الرقمية منصة ثقافية تفاعلية مباشرة، بما يتيح للزوار الاطلاع الحي على الثقافة الغنية لأبوظبي.
وأشار: يوفر التطبيق تجربة 360 درجة، عبر خريطة تفاعلية شاملة، وواجهة شخصية، وقصص يوثقها المستخدم، إضافةً إلى ميزات تسمح للراغبين بتخطيط رحلتهم إلى أبوظبي، كما سيتم دمج تكنولوجيا تحديد المواقع الجغرافية والبث الحي المباشر في التطبيق.
وأعلنت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي عن موعد إطلاق هذا التطبيق في حدث خاص يقام يوم 27 فبراير الجاري، وسيكون متاحاً بثلاث لغات هي العربية والإنجليزية والفرنسية. وسيتوافر على أجهزة الهاتف المحمول أبل التي تعمل بنظام «IOS» أو التي تعمل بنظام «أندرويد»، ويمكن الوصول إليها عبر البوابة abudhabiculture.ae.