صحيفة الاتحاد

الإمارات

«صقر الخيرية» تتبرع بأجهزة لمستشفيي صقر وعبيدالله برأس الخيمة

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

تزامناً مع عام الخير تبرعت مؤسسة صقر للأعمال الخيرية برأس الخيمة بأجهزة طبية متخصصة لمستشفيي صقر الحكومي وعبيدالله، وذلك تفعيلاً لإعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2017 عاماً للخير، وتلبية لتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة بمشاركة ودعم كل الجهات الحكومية والاتحادية في الإمارة لعام الخير.

وأكد الشيخ أحمد بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة مؤسسة صقر للأعمال الخيرية، خلال تدشين مبادرة التبرع، استمرار المؤسسة في دعم الأعمال الخيرية ضمن برامجها وجدول أعمالها طوال العام.
حضر حفل التدشين الدكتور عبدالله النعيمي مدير المنطقة الطبية ومحمد راشد مدير مستشفى صقر والدكتور يوسف الطير مدير مستشفى عبيدالله وعدد من الأطباء ورؤساء الأقسام، ومنى مطر المدير التنفيذي لمؤسسة صقر.
تضمنت المبادرة توفير عدد من الأجهزة التخصصية التي يحتاجها المستشفيان بقيمة تصل إلى نصف مليون درهم، والتي خصص جزء منها لتوفير جهازين للعيون وآخر تكميلي لمستشفى صقر وجهاز للعضلات لمستشفى عبيدالله.
وثمن الدكتور عبدالله النعيمي جهود مؤسسة صقر واهتمامها الدائم بتوفير النقص والاحتياجات في كلا المستشفيين، وذلك من خلال توفير جهازين لقياس وتخطيط الأعصاب وجهاز للعيون وذلك بتكلفة نص مليون درهم، معرباً عن شكره وامتنانه للمؤسسة لما تقدمه من جهود مثمرة لخدمة الوطن والمواطنين.
وأكد الدكتور عماد مسلم رئيس قسم العيون بمستشفى صقر أن مؤسسة صقر للأعمال الخيرية برأس الخيمة ساهمت بتوفير تلك الأجهزة بإنهاء معاناة أكثر من 40 مريضاً شهرياً مصابين بمشاكل ومضاعفات صحية في العين بإعفائهم من المراجعات العلاجية والطبية خارج الإمارة أو الدولة، وذلك بعد تبرعها بجهاز ليزر ايردكس أحد الأجهزة المتطورة في علاج العيون، والذي يستخدم في الطول الموجي للون الأصفر ويستخدم في علاج اعتلالات الشبكية لمرضى السكري وانسداد الوريد الشبكي واعتلالات الأوعية الدموية للشبكة، وجهاز آخر لقياس ضغط العين والذي يقوم بدوره بقياس ضغط العين دون الحاجة إلى لمس عين المريض يدوياً أو وضع قطرة تخدير، والذي يقلل بدوره انتشار عدوى العين للمريض.
بدوره قال الدكتور يوسف الطير مدير مستشفى عبيدالله: «إن المؤسسة تبرعت أيضاً بجهاز فعال جداً يسهم في الكشف المبكر عن الأمراض التي تصيب الأعصاب والعضلات، وهو من الأجهزة المهمة جداً ويستخدم لأمراض التهاب الأعصاب المحيطية والعضلات وأمراض الارتخاء العضلي وتشخيص مرض التصلب اللويحي المتعدد ومن ضمنها الجلين باري».
وقالت منى مطر المدير التنفيذي لمؤسسة صقر: «إن المؤسسة تدعم مؤسسات الإمارة بتخصيص 15% لها من موازنتها التقديرية لهذا العام، ويتصدر القطاع الصحي هذا الدعم»، مؤكدة حرص مجلس الإدارة على الدعم المستمر لمؤسسات الإمارة وتوفير أحدث احتياجات القطاع الطبي لراحة المريض.
وأوضحت أن جهاز قياس تخطيط الأعصاب يعمل على معالجة التنميل والثقل بالأطراف وضعف العضلات، ويقوم على إعطاء شحنة كهربية على عصب وقياس هذه الشحنة في نقاط أخرى على مسار العصب ومن ثم يتم قياس سرعة التوصيل والجهد الكهربي للعصب، فيما أن جهاز العيون يعمل على معالجة الأورام الناتجة عن أمراض السكري واعتلال الشبكية .
وقالت وفاء الخنبولي رئيس قسم البحث الاجتماعي للمؤسسة: «ستتابع المؤسسة في عام الخير دعمها للمرضى داخل الدولة، وبتوفير هذه الأجهزة والمعدات الطبية سنسهم في رفع معاناة المواطنين.