صحيفة الاتحاد

الإمارات

مغرِّدون: الاستثمار في العقول المبدعة وتشكيل البرلمانات الشبابية لإعادة أمجاد الأمة

شروق عوض (دبي)

واصل المغرِّدون تفاعلهم، وبشكل لافت، لليوم الرابع على التوالي مع وسم «#استئناف_الحضارة»، الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله) الاثنين الماضي، على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، وذلك من خلال طرح أسئلتهم وأفكارهم ومقترحاتهم حول محاولة إعادة بريق الحضارة للعالم العربي الذي كان في السابق مهداً لحضارات العالم أجمع، ووضعه على مسار التنمية المستدامة الصحيحة.
وشهد الوسم نشاطاً كبيراً من مغرِّدي أبناء دول العالم العربي والمنطقة، انطلاقاً من رغبتهم الجامحة بتوفير مقومات سبل العيش الكريم والرخاء والتنمية، وتمحورت أفكارهم ومقترحاتهم حول عدة قضايا أبرزها حث الحكومات على تكوين برلمان شبابي في كل الدول، ينقل الأفكار والتجارب الناجحة، والاستثمار في العقول المبدعة كمشروع اقتصادي ناجح يجني مليارات الدولارات من عوائد براءات الاختراع.
ومن المقترحات عقد لقاءات عربية سياسية واقتصادية واجتماعية، تستشرف بها مستقبل المنطقة، وتفعيل دور الشباب العربي وتمكين مساهمته المباشرة، وتأسيس مراكز بحوث علمية، والابتعاد عن البيروقراطية باعتبارها العدو الأول للإبداع والتقدم، وعقد دورات لمديري المشاريع الريادية لما لها من أثر على التطوير والابتكار.
كما قدم المغرِّدون مقترحات منها فتح الآفاق لتوسيع مدارك أبناء الشعوب العربية، وإبعادهم عن كل صور الجهل الثقافي والمعرفي، ودفعهم إلى الابتكار في مجالات التقنية والتكنولوجيا لما لها من دور كبير في التنصل من اللجوء إلى خبرات الدول الأجنبية، وإحداث تغييرات جذرية في المناهج التعليمية شريطة استحداثها لثلاثة أقسام متمثلة في (المنهجي والأخلاقي والمهني)، وإيلاء قطاع الزراعة الاهتمام من قبل الحكومات العربية، والتركيز على قطاعات التقنية والعلوم والهندسة والطب، نظراً إلى كونها تضمن رغد العيش لشعوب المنطقة العربية وأجيالها اللاحقة، وتخلق منهم مجتمعات آمنة وسليمة صحية، والتركيز على الخطط الاستراتيجية لما لها من أهمية كبيرة في تحقيق المستحيل. وشدد المغرِّدون على بث روح المحبة والتسامح بين أبناء البلد الواحد المشتركين في الهدف والمصير، ونبذ كل أشكال العنصرية والتطرف، ومنع أشكال التدخل الخارجي من خلال التعاون ووحدة الكلمة والصف، والانفتاح والتعايش مع كل الحضارات والاستفادة من مخرجاتها المميزة، من دون إغفال لعادات وتقاليد وقيم وهوية ولغة الحضارة العربية الأصيلة، وحث وسائل الإعلام العربي لإبراز الجوانب المشرقة من حضارة العرب وعلمائها. وطالب المغرِّدون بضرورة تعميم تجربة دولة الإمارات العربية المتحدة ومسيرتها التنموية الحافلة بالمنجزات على الدول العربية للاستفادة منها والعمل بها، لما لها من أثر في إسعاد أبناء شعوبها والوصول بهم إلى أعلى درجات السعادة حالهم حال أبناء الإمارات.
وتقدم المغرِّدون بطرح أسئلة على صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ذات العلاقة بوسم «#استئناف_الحضارة». ومن الأسئلة: (كيف ستتعرفون على مواهب الشباب؟ ما الخطة التي يستطيع الموهوب المشاركة فيها؟ وما المنطقة التي تعنينا نهضتها؟).


قرقاش: الانتماء للإمارات النموذج
أبوظبي(الاتحاد)

قال معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، في تغريدة على حساب معاليه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: في عالم عربي مضطرب تبرز الإمارات «النموذج»، بنجاحها وقيمها.
وأضاف معاليه، «لعلك لا تنتمي للإمارات «الدولة» و«الوطن»، ولكن بإمكانك أن تنتمي للإمارات «النموذج».


01 ومن التغريدات، قال المغرِّد عبدالعزيز النجار: «باتت المنطقة بحاجة إلى الانتعاش بتجربة قيادة الإمارات الاستثنائية والدروس المستفادة من الآخرين، لنتجه جميعاً نحو نقلة محورية!». وأضاف في تغريدة ثانية: «الأمل موجود ولكن العزيمة عامل مهم في استئناف الحضارة، تحتاج إلى تحديد دور الفئات المجتمعية الأخرى وخارطة طريق تكاملية تفاعلية بنتائج مستدامة». وأوضح في تغريدة ثالثة: «استئناف الحضارة بات مرحلة مهمة تتطلب تعاوناً دولياً ومجتمعياً متكاملاً دون استثناء».
وذكر في تغريدة رابعة: «استئناف الحضارة يذلل العنصرية والتطرف ويشترك في غاية استراتيجية وهي ازدهار حضارتنا العربية من جديد واستعادة تأثيرها السياسي والاقتصادي». وتابع في تغريدة خامسة: «استئناف الحضارة يتطلب لقاءات عربية سياسية واقتصادية واجتماعية نستشرف بها مستقبل المنطقة، وتفعيل دور الشباب العربي وتمكين مساهمته المباشرة». وأوضح في تغريدة سادسة: «استئناف الحضارة، إعداد خريطة طريق عبر تشكيل فرق دولية مشتركة تضم فئات سياسية، واقتصادية، وشبابية، وعلمية، وفقهية وغيرها تحت مظلة واحدة».

02 غرَّد محمد عبدالرحيم غزال بـ«نستطيع بناء حضارة خلال فترة قصيرة، لدينا التصور الكامل لذلك في حال توفرت الإرادة والجدية في تناول القضايا الاستراتيجية». وأضاف في تغريدة ثانية: «أولى خطوات بناء الحضارة تأسيس مراكز بحث علمي لا بيروقراطية فيها». وتابع في تغريدة ثالثة: «البيروقراطية العدو الأول للإبداع فهي العقبة أمام تحقيق معادلة التقدم والتي تقوم على العلاقة التكاملية بين المال والإبداع». وأوضح في تغريدة رابعة: «إن تبني صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، لقضية استئناف الحضارة سيكون إنجازاً مهماً لتحقيق معادلة (الإبداع + الإرادة)= حضارة». وقال في تغريدة خامسة: «الاستثمار في العقول المبدعة ليس فعلاً حضارياً فحسب بل هو مشروع اقتصادي مربح يجني مليارات الدولارات من عوائد براءات الاختراع».

03 من جانبها، قالت المغرِّدة صورية عواد: «تستطيع أن تقوم الإمارات بدور الأخ الكبير الذي يساعد أخيه الصغير (الدول العربية) ويأخذ بيده ليساعده على رؤية مستقبله ويبدأ باستئناف الحضارة». وأوضحت في تغريدة ثانية: «مثلاً أن تبدأ الإمارات مع شباب لهم انتماء للعروبة وتوجههم إلى خدمة بلدانهم ليشاركوا في استئناف الحضارة». وتابعت في تغريدة ثالثة: «في عام الخير لو تقوم الإمارات بعقد دورات لمديري المشاريع الريادية من الشباب العربي ليتعهد بدوره في العمل على التطوير لاستئناف الحضارة». وتابعت في تغريدة رابعة: «في الحضارات القديمة كان الحكام يقررون مصير الشعوب، لكن لنعترف بأن الآن الشعب هو الذي يقرر، باستخدامه التكنولوجيا». وتساءلت في تغريدة أخرى حول طرق دعم المواهب وكيفية التعرف على هذه المواهب والخطة التي يستطيع الموهوب المشاركة فيها؟.
وغرَّدت صورية بأفكار لاستئناف الحضارة، منها: «حث الحكومات على تكوين برلمان شبابي ينقل الأفكار والتجارب الناجحة بين الدول، وتكوين وزارات عالمية من شباب العالم مثل وزارة الصحة، ووزارة الثقافة... كتدريب للشباب واستخراج مواهبهم وحلول أيضاً».

04 وغرَّدت مهيرة عبد العزيز بـ«من أجل استئناف الحضارة العربية علينا أن نكون مبتكرين في مجال التقنية والتكنولوجيا وليس فقط مستخدمين ومتلقين».

05 أما «الحوسني» فقال في تغريدته: «استئناف الحضارة أن يوجه الإعلام العربي إلى إبراز الجوانب من حضارة العرب والمسلمين، وإبراز العلماء والشباب علمياً، وتقويم أفكارهم ومبتكراتهم وتجاربهم».

06 وغرَّدت نبيله راشد بـ«التعليم هو أساس الحضارة، ولكي نستأنف الحضارة لا بد من إحداث تغيرات جذرية في مناهجنا التعليمية». وأضافت في تغريدة ثانية: «نحتاج إلى تطبيق السنة النبوية وأحاديث الرسول الكريم في طريقة التدريس، كل مولود يولد على الفطرة، وكيفية تشكيل الطفل من عمر سنتين». وذكرت في تغريدة ثالثة: «المفروض التركيز على الطفل بهذه المرحلة العمرية، بتلقينه اللغات والأخلاق الإسلامية والتعليم التطبيقي».
وقالت نبيلة في تغريدة سادسة: «الطفل بهذه المرحلة يكون كالصلصال قابلاً للتشكيل، فلو استطعنا تشكيله بطريقه جيدة، سيتأهل للمراحل العمرية التالية». وأضافت في تغريدة سابعة: «التعليم لا بد أن يقسم إلى ثلاثة أقسام (منهجي، وأخلاقي، ومهني)، من خلاله تستطيع كل من المدرسة والعائلة والطالب أولاً معرفة ميوله». وأوضحت في تغريدة ثامنة: «المشكلة تكمن في التعليم العربي القديم، لا بد من إحداث تغير جذري في الطريقة التعليمية».

07 وغرَّد سميد محمد بـ«استئناف الحضارة يتم في التقنية، والعلوم، والهندسة، والطب، ولكن الزراعة أساس رفاه المجتمع، وتوفُّر القوت اليومي الصحي يخلق مجتمعاً سليماً». وأضاف في تغريدة أخرى: «هناك مجال لانتقاد واقعنا قد يستغرق سنوات، لكنه ليس الحل، البدء فوراً بالإصلاح، بالعمل، بالإنجاز، هي طرق تعديل الخطأ». وتابع في تغريدة ثالثة: «التكافل الاجتماعي ليس الحل المجدي، الاستثمار في الإنسان والمشاريع هو منطلق رفعة المجتمعات، الأعمال تدفع إلى الإبداع». وأوضح في تغريدة رابعة: «مجتمعاتنا صارت جاذبة للفشل، كل شيء يمشي بالعكس، قوة الإيجابية وطاقة جذبها قادرتان على تعديل المسار وتصحيحه سريعاً». وأضاف في تغريدة سادسة: «المستقبل عجز الشباب عن رسمه، الضغوط أقوى والتحديات أكبر، ولا يزال الشباب صامداً، تغيير بوصلته سيوجه طاقته إلى الإبداع». وذكر في تغريدة سابعة: «أغرِّد وسأستمر وغيري كذلك، لأننا نؤمن بيوم سيبدأ فيه التغيير للأفضل، نتأمله جدياً هذه المرة، نثق باليد التي نجحت في بناء دبي».

08 أما المغرِّد عبدالله آل علي، قال: «موضوع مهم وسؤالان ملحَّان، هل من وقفة حول ما هي (منطقتنا) التي تعنينا نهضتها؟ أيمكننا أن نخط لحضارة فريدة بوجود وصاية؟».

09 من جانبه غرِّد حمد حارث المدفع ‏بـ«خطوات عملاقة تقوم بها حكومة الإمارات آخرها عام الخير، واستئناف الحضارة سيكون أثره عظيماً على المجتمع والعالم».

10 أما المغرِّد «م. الحمادي» فقال: «لاستئناف الحضارة، يجب أن يكون لدينا معلم مخلص له مكانته الموقرة بين أفراد المجتمع، وعلم قوي يستمد قوته من لغتنا، وطالب علم عرف قيمة العلم». وأضاف في تغريدة أخرى: «منهج نبينا محمد الذي انتشل أصحابه من الجاهلية إلى علماء ما زال تُدرس كتبهم في أرقى الجامعات الغربية.. ليكن مادة ترسخ لاستئناف الحضارة».

11 من جانبها، قالت المغرِّدة د. سميرة النعيمي: «كل فرد بإمكانه أن يكون مخترعاً عبر إرسال فكرته لحاضنة الأفكار، ليتم دراستها وتقييمها وتحويلها للجهة المنفذة لها».


قبل 3 أيام من انطلاق القمة

300 مليون مشاهدة لوسم #استئناف الحضارة
دبي (الاتحاد)

شهد وسم استئناف الحضارة الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، قبل ثلاثة أيام من موعد انطلاق القمة العالمية للحكومات تفاعلاً غير مسبوق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث بلغ عدد المشاهدات 300 مليون وتمت مشاركته 10.202 مرة من قبل 4195 مستخدماً على تويتر.
واستقطب الوسم فئات عمرية مختلفة وشرائح واسعة من المهتمين بشؤون وقضايا العالم العربي، ومن حاملي جنسيات عربية مختلفة، والذين يعملون في قطاعات مختلفة أبرزها، القطاع التعليمي والأكاديمي وقطاع القانون والإعلام والصناعة والتكنولوجيا والخدمات وغيرها.
وتفاعل الجمهور مع أسئلة صاحب السمو حول ما إذا كان هناك فرصة حقيقية لـ#استئناف_الحضارة في عالمنا العربي، وما هي الوصفة للعودة لطريق التنمية؟ وهل نحن قادرون على إعادة صياغة مستقبل منطقتنا؟
وعلى المستوى الإعلامي، نشطت القنوات التلفزيونية في استضافة شخصيات إماراتية لتبادل النقاش حول الوصفة للعودة إلى طريق التنمية، حيث قال الشيخ سلطان بن سعود القاسمي الكاتب والناشط الاجتماعي عبر برنامج من الآخر على قناة سما دبي، إن مبادرة صاحب السمو نائب رئيس الدولة تعبر عن إيمان دولة الإمارات بإمكانية استئناف الحضارة، خاصة وأننا نؤمن بالشباب الذين يمثلون المستقبل والأمل، واختصر القاسمي الوصفة المثالية لاستئناف الحضارة بثلاثة مكونات: الإيجابية والتحلي بالأمل الاستثمارات في العقول.