الاتحاد

الرياضي

«اللوائح القديمة» صداع دائم في رأس أندية الطائرة!

من مباراة الأهلي وعجمان في الدوري (الاتحاد)

من مباراة الأهلي وعجمان في الدوري (الاتحاد)

أسامة أحمد (الشارقة)

باتت اللوائح القديمة صداعاً دائماً في رأس أندية الكرة الطائرة أبرزها لوائح المسابقات والبطولات والمشاركات الخارجية والعقوبات، وخصوصاً أن هذه الأندية ظلت تعاني من عدم التحديث ومواكبة أحدث المستجدات في اللعبة ليتكرر السيناريو، وبالتالي تكون المعادلات مختلفة، وتتمنى بعض الأندية أن لا تصيب عدوى لوائح كرة القدم الطائرة في المستقبل.وأكد عبدالله زويد مشرف الطائرة بنادي العين أن بعض لوائح الطائرة أكل عليها الدهر وشرب وللأسف اتحاد اللعبة لا يحدث هذه اللوائح وإن تم تحديث بعضها يتم إرسالها بشكل فردي لتعاني الأندية من هذه الجزئية وخصوصاً أنه ينبغي على الاتحاد وضع اللوائح المحدثة على موقع الاتحاد وإرسالها إلى الأندية في بداية كل موسم مع الكتيب الرسمي وفق تحديثاتها الجديدة.وقال: المرحلة المقبلة تتطلب إرسال جميع اللوائح التي تم تحديثها من بداية الموسم حتى لا تحدث ربكة في الأندية كما يحدث حالياً. وأكد أن لوائح الاتحاد الدولي للطائرة يجب أن تكون المعيار مع مراعاة ظروف المراحل السنية في أنديتنا حتى تتناسب مع مجتمع الإمارات لتحقيق ما يصبو إليه كل منتسب إلى اللعبة، وبالتالي دفع مسيرتها إلى الأمام.
من ناحيته، أكد سعيد السويدي مشرف اللعبة بنادي الشباب أنه يجب على الجمعية العمومية أن تتحمل مسؤولية المساهمة في تعديل اللوائح من منطلق الاشتراك في اتخاذ القرار، مشيراً إلى أن الكرة حالياً في ملعب الجمعية العمومية وخصوصاً أن التحديث يتم دائماً على طلب الجمعية التي ينبغي أن تكون شريكاً أصيلاً مع الاتحاد في عملية التحديث.
وقال: ليس كل عضو قادر على المساهمة في تحديث اللوائح، وينبغي أن يكون شخصاً قانونياً حتى يكون قادراً على المساهمة في التحديث.
من ناحيته، أكد عبدالعزيز السلمان مدير فريق الوصل أن اللوائح القديمة أصبحت تمثل صداعاً دائماً في رأس الأندية بسبب عدم احتراف الإداريين لتدفع الأندية بصفة عامة فاتورة عدم تحديث اللوائح.
وقال: ينبغي على اتحاد اللعبة إرسال اللوائح التي تم تحديثها مع لائحة المسابقات في بداية كل موسم مع الكتيب الرسمي.
وأضاف: الأندية تعاني من عدم التحديث وقدم هذه اللوائح، مما يكون المرود السلبي، وأن المرحلة المقبلة تتطلب إعادة صياغة هذه اللوائح وإعادة النظر في البعض من أجل الوصول إلى لوائح مثالية مواكبة لجميع المستجدات الدولية التي تحدث في الطائرة حتى لا نغرد لوحدنا.
ويرى حيي حسن البدواوي عضو مجلس إدارة اتحاد الطائرة رئيس لجنة المسابقات أن الاتحاد يسعى لتغيير بعض اللوائح التي تخدم مسيرة الأندية.
وأشار إلى أن اللوائح التي تم طرحها من الأندية من أجل التحديث لا تتعدى أصابع اليد الواحدة وخصوصاً أن الاتحاد لم يضع اللوائح كاملة على الطاولة بناءً على اجتماع الجمعية العمومية.
وقال: ستتم إعادة صياغة لمعظم اللوائح حتى تصب في مصلحة الأندية وتحقيق ما نصبو إليه جميعاً.
وتالع: معاناة الأندية ليست بالكبيرة، وأن اللوائح التي أقرها الاتحاد الدولي للطائرة ستجد طريقها إلى اللعبة في انتظار التعميم الصادر منه وفق صياغة تتماشى مع لوائحنا خدمة للأندية.

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري