الاتحاد

الإمارات

مؤسسة زايد الخيرية تبحث احتياجات المناطق المتضررة من تسونامي في سريلانكا


أطلع معالي عبدالحميد محمد فوزي وزير البيئة والمصادر الطبيعية في جمهورية سريلانكا سالم الظاهري مدير مؤسسة زايد للاعمال الخيرية والانسانية على احتياجات المناطق والمرافق المتضررة جراء الزلزال وامواج المد البحري 'تسونامي'·
وتم خلال استقبال الظاهري للوزير السريلانكي والوفد المرافق له بمكتبه بالمؤسسة تبادل الحديث حول المساعدات التي يمكن ان تقدمها مؤسسة زايد للشعب السريلانكي المتضرر من زلزال تسونامي والتي ارتأى معاليه اهمية ان يتم تحديدها حسب الحاجة واماكن الضرر وان تكون موجهة بشكل سليم حتى تستفيد منها اكبر شريحة ممكنة من متضرري تسونامي·
وأعرب الوزير السيرلانكي خلال اللقاء عن عميق شكر وتقدير بلاده حكومة وشعبا لدولة الامارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة على ما تقدمه من مساعدات انسانية وخيرية مستمرة لسيريلانكا ووقوفها الى جانبها·
وأشار الى ان زيارته الى الدولة ولقاءه المسؤولين والقائمين على هيئة الهلال الاحمر ومؤسسة زايد للاعمال الخيرية والانسانية تهدف في الاساس الى ترشيد المساعدات التي تقدمها الامارات الى بلاده وتوجيهها في أماكنها·
وعرض معاليه خلال اللقاء احتياجات المناطق النائية في سيرلانكا الى المدارس والمراكز الصحية وغيرها من المرافق الحيوية مشيرا الى ان البعض منها قامت حكومة بلاده بانشائه بمساعدة الدول الشقيقة والصديقة وفي مقدمتها دولة الامارات الا انها تحتاج الى مساعدات عينية من معدات وادوات وتقنيات واجهزة حاسوب وغيرها· من جانبه أبدى مدير مؤسسة زايد للاعمال الخيرية والانسانية استعداد المؤسسة لتقديم المساعدات الممكنة بهذا الشأن داعيا معاليه الى الاسراع في تحديد الاحتياجات المطلوبة وابلاغها لسفارة الدولة في كولومبو·
وأكد الظاهري ان المبالغ التي تم تخصيصها لسيرلانكا في عدد من المشاريع الخيرية والانسانية هناك سيتم اعادة النظر فيها حسب طلب الجانب السيرلانكي وذلك لتوجيهها الى الاماكن التي ترى سيريلانكا انها اكثر تضررا وفي حاجة للمساعدة·
وذكر ان وفدا من المؤسسة سيقوم بالتنسيق مع هيئة الهلال الاحمر بزيارة الى سيريلانكا واندونيسيا للاطلاع على هذه الاحتياجات الضرورية وتقييم حجم الاضرار ونوعية المساعدات المطلوبة·
وأضاف ان المؤسسة وبتوجيهات من رئيسها سمو الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان وكيل وزارة المالية والصناعة تقوم بالتعاون مع هيئة الهلال الاحمر بالدولة بتنفيذ العديد من المشاريع الخيرية في العديد من دول العالم وينصب اهتمامها حاليا في منطقة شرق اسيا التي تضررت بفعل زلزال تسونامي· يشار الى ان مؤسسة زايد للاعمال الخيرية والانسانية اتفقت مع سيريلانكا على انجاز دار ايتام وبناء 20 وحدة سكنية بالتعاون مع هيئة الهلال الاحمر ولجنة مسلمات سريلانكا كما تشرع في انشاء اثنين من دور الايتام ومركزين صحيين في اندونيسيا لايواء وعلاج النازحين من اتشيه اكثر الاقاليم المتضررة من زلزال تسونامي·(وام)

اقرأ أيضا

«زايد الخيرية»: مساعدة دول أفريقيا أولوية