الاتحاد

الإمارات

التوصية بإنشاء برامج أكاديمية في المكتبات والمعلومات

عبد الله الريس وجانب من المشاركين في الجلسة الختامية للمؤتمر

عبد الله الريس وجانب من المشاركين في الجلسة الختامية للمؤتمر

أوصى مؤتمر الموارد البشرية للمكتبات والأرشيفات ومراكز المعلومات في ختام أعماله أمس بمركز الوثائق والبحوث في وزارة شؤون الرئاسة، بإنشاء برامج أكاديمية مناسبة في دراسات المكتبات والمعلومات والأرشيفات في الجامعات والكليات بالدولة·
كما أوصى بتشجيع إنشاء ائتلاف بين المكتبات بأنواعها المختلفة من أجل مزيد من التنسيق والتكامل بين الموارد البشرية بهذه المكتبات·و بإجراء دراسات حول المواءمة بين احتياجات سوق العمل وإعداد اختصاصيي المعلومات في البلدان العربية وإعطاء التدريب العملي والمهارات التكميلية لمواكبة حاجة المؤسسات المستهدفة·
وحث المؤتمر البلدان العربية التي لا تتوافر بها برامج خاصة لتأهيل العاملين في الأرشيفات والمكتبات ومراكز المعلومات، على استحداث مثل هذه البرامج مع مراعاة طبيعة المجال وتنوع فئات العاملين فيه واحتياجات سوق العمل، على أن يستند التخطيط لهذه البرامج إلى الخبرات المتراكمة على الصعيدين العربي والعالمي·
كما حث الأقسام الأكاديمية في المؤسسات التعليمية بالبلدان العربية على أن تتوجه نحو الاعتماد الأكاديمي لبرامجها بما يحقق الجودة في تأهيل اختصاصيي المعلومات·
ودعا إلى إنشاء جمعيات وطنية للمكتبات والمعلومات والأرشيفات في البلدان التي لا توجد بها هذه الجمعيات لدعم العاملين بالمهنة وبرامج التأهيل والتدريب·
وكان مركز الوثائق والبحوث نظم المؤتمر اعتبارا من 19 من الشهر الجاري بالتعاون مع عمادة المكتبات بجامعة الامارات برعاية وحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة رئيس مركز الوثائق والبحوث·
وقد ألقى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي كلمة في افتتاح المؤتمر·
كما تحدث في المؤتمر الدكتور عبد الله الريس مدير عام مركز الوثائق والبحوث
وقد شارك في أعمال المؤتمر أربعمائة خبير وباحث من ''''20 دولة· اضافة الى ممثلين عن المنظمات الدولية العاملة في مجال الأرشيف والمكتبات ومراكز المعلومات·
ورفع المؤتمر برقيات شكر وتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى الفريق أول ســمو الشـــيخ محمــد بن زايــــد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة رئيس مركز الوثائق والبحوث وإلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات· وذلك تقديرا لما حظي به المؤتمر في فعالياته وأنشطته من كريم رعايتهم واهتمامهم·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: التقدم في الوطن ركيزته الاجتهاد والتفاني والتعلم المستمر