الاتحاد

فاض الكيل

''شريك حياتي لسانه طويل وجارح، يثور في أي وقت، يصرخ ويعلو صوته، ويتشاجر معي لأتفه الأسباب وينعتني بأسوأ الألفاظ''·
هذه شكوى مستمرة من قبل حواء، ومازال الرجل هو المتهم الأول في هذه المشكلة، تهم جاءت على لسان العديد من الزوجات، البعض منهن يعترفن بها كنوع من ''فشة خلق'' كما يقلن، والبعض الآخر منهن فكرن في الزوج الجارح الذي يتعمد إهانة زوجته وطبقن المثل القائل'' وإذا أتتك مذمتي من ناقص فهي الشهادة لي بأني كامل''·
''زوجي لسانه طويل'' هي تهمة تفصح عنها الكثير من الزوجات اللاتي فاض بهن الكيل من تصرفات الأزواج الذين يتعمدون تجريحهن بألفاظ قاسية أمام الأهل والأبناء· وبالرغم من أن الزوج يحمل الكثير من الصفات الحسنة، إلا أن هذه التصرفات الذميمة مازالت المسيطرة على حياته الزوجية، وقد تصل بحياتهما إلى جحيم الخلافات المستمرة، وهذا ما أكده الخبراء الذين يقولون إن وجود هذه الصفة لدى أحد الطرفين هو السبب في وقوع ''أربع في المائة'' من المعارك الأسرية، وحالتين من كل ألف حالة طلاق·

اقرأ أيضا