الاتحاد

الرياضي

زوران «بطل احتفالية السباعية» في «ليلة الأهداف المئوية»

العين قدم الأداء الرائع وحقق الفوز العريض (تصوير أنس قني)

العين قدم الأداء الرائع وحقق الفوز العريض (تصوير أنس قني)

عبدالله عامر ومراد المصري (العين)

وجه العين رسالة شديدة اللهجة للمنافسين، حينما كشف عن قوته الحقيقية في ليلة مثالية أمام عجمان على الصعد كافة، بعدما هز شباك منافسه بسباعية أنيقة، ليعتلي صدارة ترتيب دوري الخليج العربي للمرة 74 ?في ?عهد ?الاحتراف، ?وهو ?الأقوى ?هجوماً ?برصيد ?39 هدفاً?، ?لكن ?مكسبه ?الأهم ?كان ?الخروج ?بشباك ?نظيفة ?للمرة ?الأولى ?على ?ملعبه ?هذا ?الموسم.
وقدم «الزعيم» صورة جميلة من فنيات كرة القدم أشبه بأسلوب «التيكي تاكا»، الذي برع فيه الإسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي حالياً وبرشلونة الإسباني سابقاً، حيث جاءت أهداف الفريق من تمريرات مميزة بين لاعبيه وبعد سيطرة على الكرة، وتناوب كل لاعب على تهيئة الكرة لزميله أمام المرمى بتمريرات حاسمة جعلت العين يبدو وكأنه يلعب لوحده على أرضية الميدان، علماً أنه لم يعرف الخسارة في 15 ?مباراة ?إجمالاً ?هذا ?الموسم، ?منها ?7 ?مباريات ?على ?أرضه ?وبين ?جماهير ?تحديداً، ?الذي ?حقق ?عليه ?الفوز ?4 ?مرات ?وتعادل ?3 ?مرات، ?فيما ?تحول ?استاد ?هزاع ?بن ?زايد ?إلى ?مصدر ?رعب ?للفرق ?المنافسة ?التي ?لم ?تنج ?شباك ?أي ?منها ?من ?الأهداف ?بمواجهة ?العين، ?وتحديداً ?في ?آخر ?مباراتين ?سجل ?فيهما ?الفريق ?13 ?هدفاً ?بواقع ?6 ?في ?شباك ?حتا ?و7 ?أمام ?عجمان.
وجاء هذا الفوز والأداء المميز ليشكل أجمل احتفالية للمدرب الكرواتي زوران ماميتش، الذي أكمل عامه الأول على رأس الجهاز الفني للفريق، وقضى معه تحديداً عاماً و48 ?ساعة ?حتى ?موعد ?ضربة ?البداية، ?وهو ?ما ?جعل ?الجماهير ?ترفع ?لافتة ?خاصة ?عبرت ?فيها ?عن ?فخرها ?بالمدرب، ?ليترجم ?الأمر ?على ?أرض ?الملعب ?بأسلوب ?لعب ?أنيق ?عبر ?التحركات ?المدروسة، ?ونجح ?في ?نقل ?عقلية ?الكرة ?الألمانية ?من ?ناحية ?أخرى، ?حيث ?لعب ?هناك ?أغلب ?أوقات ?مسيرته ?والتي ?تتميز ?بالانضباط ?وعدم ?الاعتماد ?على ?لاعب ?واحد ?بعينه ?بقدر ?جعل ?الفريق ?يعتمد ?على ? ?عناصر ?المجموعة كافة، ?حيث ?لم ?يهتز ?الفريق ?رغم ?التغييرات ?والغيابات ?التي ?عانى ?منها ?في ?جميع ?المباريات ?التي ?خاضها ?تحت ?قيادة ?الكرواتي ?منذ ?توليه ?المهمة.
وساهم الفوز بسباعية نظيفة في رفع رصيد العين من الأهداف إلى 102 ?هدف، في ?43 ?مباراة ?خاضها ?تحت ?قيادة ?زوران ?في ?جميع ?البطولات، ?منها ?65 ?هدفاً ?في ?25 ?مباراة ?في ?الدوري ?تحديداً، ?علماً ?أن ?المدرب ?بات ?قريباً ?من ?معادلة ?وتجاوز ?رقم ?الفرنسي ?الراحل ?برونو «?عبد ?الكريم» ?ميتسو، ?الذي ?يمتلك ?19 ?مباراة ?متتالية ?دون ?خسارة ?في ?الدوري ?مع ?العين، ?فيما ?وصل ?زوران ?إلى ?17 ?مباراة ?متتالية، ?علماً? أن ?نسبة ?تحقيقه ?الفوز ?مع ?العين ?في ?المباريات ?تصل ?إلى ?نحو ?68%.
من جانبه أكد محمد عبيد حماد، مشرف الفريق الأول بنادي العين، أن فريقه يحترم جميع الفرق، ويلعب بجدية دائماً، وكانت لدية الرغبة الصادقة في تحقيق الفوز والانتصار ومواصلة الصدارة.
وعن الضغوطات، قال حماد: العين لن يتأثر بالضغوط، سواء خلف المتصدر أو كان في الصدارة، لأن الضغط يتواجد دائماً، وبالتالي يملك اللاعبون الخبرة لمواجهة أي فريق، والكل يعرف أن الفريق يخدم نفسه بنفسه دون النظر إلى الآخرين.
وعن المباريات المتتالية، أشار حماد إلى أن بعض الفرق ستخوض في الفترة المقبلة مباريات عدة في كل الجبهات، وهو نفس ما كان يمر به العين سابقاً، حيث إنه ومنذ خمسة مواسم يصارع على أكثر من جبهة في التوقيت نفسه، وسيكون الحمل على اللاعبين الذين يدركون ذلك بحكم الموسم الطويل والشاق.
وأثنى حماد على أداء اللاعبين في جميع المباريات هذا الموسم، باستثناء مباراة دبا التي كان فيها الأداء دون المستوى.
وعلى الجانب الآخر، انقلبت الأحوال في صفوف «البركان»، الذي عاد إلى «خط النار» بعد أن كان يتغنى بالاستقرار والوصول إلى النقطة 19، ?وكيف ?بإمكانه ?أن ?يلعب ?بأعصاب ?أكثر ?هدوءاً ?في ?ظل ?ابتعاده ?عن ?مناطق ?الخطر ?على ?لائحة ?الترتيب، ?لكن ?الفريق ?ظهر ?متراخياً ?أكثر ?مما ?ينبغي ?ليتحول ?الاستقرار ?إلى ?مصدر ?للشكوك ?مرة ?أخرى ?حول ?مدى ?قدرة ?الفريق ?على ?إكمال ?مفاجآته ?ومسيرته ?الحافلة ?بالنتائج ?الإيجابية ?في ?الموسم ?الحالي.
وللمفارقة لم يعرف عجمان الخسارة في آخر 6 ?مباريات، ?وهذه ?أول ?خسارة ?له ?في ?الدور ?الثاني ?تحديداً، ?الذي ?جمع ?فيه ?7 ?نقاط ?من ?فوزين ?وتعادلين، استقبل ?خلال ?هذه ?المباريات ?الأربع ?3 ?أهداف ?فقط، ?لكنه ?بعد ?مباراة ?العين ?تلقى ?10 ?أهداف ?حالياً.

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»