الاتحاد

منوعات

الضغوط الوظيفية وراء زيادة وزن النساء

الضغوط الوظيفية وراء زيادة وزن النساء

الضغوط الوظيفية وراء زيادة وزن النساء

أبوظبي (الاتحاد)

وجدت دراسة جديدة أن تولي وظيفة عالية الضغوط تعد عاملاً رئيساً في زيادة الوزن بين النساء، ولكن ليس بين الرجال. ودرس باحثون سويديون بيانات صحية جمعوها من 3872 مشاركاً في دراسة قارنت الأساليب الصحية للسكان ومتطلبات وظائفهم والضغوط النفسية التي يواجهونها، حيث وجدوا أن النساء على وجه الخصوص أظهرن تأثيرات ضارة فيما يتعلق بزيادة أوزانهن كلما تطلبت وظائفهن المزيد من الجهود منهن، وفقاً موقع studyfinds.
وقالت صوفيا كلينغبرغ، الباحثة في طب المجتمع والصحة العامة في أكاديمية سالغرينسكا بجامعة غوتنبرغ: «وجدنا أن متطلبات العمل المرتفعة تلعب دوراً في زيادة وزن النساء، بينما لم يكن هناك ارتباط بين المطالب المرتفعة وزيادة الوزن بالنسبة للرجال».
ووجد الباحثون أن أكثر من نصف النساء اللواتي عانين من متطلبات كبيرة في العمل اكتسبن زيادة كبيرة في الوزن بنسبة 20 في المائة أعلى مقارنة بالنساء في الوظائف ذات الجهد والمتطلبات القليلة.
وأرجع الباحثون السبب إلى صعوبة إيجاد وقت لممارسة حياة صحية بالنسبة لهؤلاء النساء، اللاتي يحاولن التوافق بين متطلبات العمل الصعبة والمسؤولية الأكبر عن المنزل التي غالباً ما تتولاها النساء.

اقرأ أيضا

الأمير هاري وميجان يعزيان في ضحايا الهجوم الإرهابي بنيوزيلندا