الاتحاد

الرياضي

الإمارات تستضيف «خليجية الناشئين لليد»

رضا سليم (دبي)

أعلن اتحاد اليد عن استضافة البطولة الخليجية للناشئين رسمياً، خلال النصف الثاني من أغسطس المقبل، بعد الدراسة التي قامت بها اللجنة التي تم تشكيلها وضمت محمد شريف نائب رئيس الاتحاد، ونبيل عاشور الأمين العام، ومحمد راشد طابور، بالإضافة إلى لجنة المنتخبات لإعداد دراسة الجدوى للبطولة وإمكانية استضافتها، ووافقت لجنة المنتخبات في اجتماعها مساء أمس الأول على استضافة البطولة، كما قررت اللجنة تعيين إبراهيم عيسى مدرب نادي الشعب، بمنصب مساعد مدرب منتخب الناشئين مع المدرب الوطني قاسم عاشور، كما اعتمدت اللجنة برنامج إعداد منتخب الناشئين في الفترة المقبلة.
حضر الاجتماع محمد شريف نائب رئيس الاتحاد، ونبيل عاشور الأمين العام للاتحاد، ومحمد راشد طابور المدير المالي، وعلي هزيم عضو لجنة المنتخبات، ومحمد الحمادي مدير لجنة المنتخبات، وقاسم عاشور مدرب منتخب الناشئين، وجمال القرصي إداري منتخب الناشئين.
وأكد نبيل عاشور، أمين عام الاتحاد وعضو اللجنة التنظيمية الخليجية، أن الاجتماع المقبل للجنة التنظيمية يحدد الموعد النهائي للبطولة إلا أن هناك عدداً من البطولات منها مونديال الناشئين والبطولة الآسيوية للناشئين، وعليه لابد أن تكون البطولة من 20 أغسطس ولمدة أسبوع فقط، على أن تنتهي قبل عيد الأضحى المبارك.
من ناحية أخرى، تعود مباريات دوري أقوياء اليد من جديد بالجولة السابعة اليوم، حيث يلتقي النصر مع الوصل بصالة راشد بن حمدان بنادي النصر في قمة الجولة، ويلتقي العين مع الأهلي بصالة الزعيم العيناوي، وتستكمل الجولة غداً بمواجهة الشعب مع الشارقة بديربي الإمارة الباسمة بصالة الكوماندوز، وهي المباراة الوحيدة والأخيرة في ختام الجولة بعد إلغاء مباراة الشباب مع الفريق الدولي «دي أي إتش سي»، نظراً لإعلان الأخير انسحابه رسمياً من المسابقات، وشطب نتائجه وخصم نقطة من كل الفرق التي لعبت معه، نظراً لأن كل فريق كان يحصل على نقطة واحدة من مواجهة الفريق الدولي مهما كانت نتيجة اللقاء، كما تم إبلاغ الأندية بإلغاء مشاركته في بطولة الدوري.
ومن المنتظر أن تعقد لجنة المسابقات بالاتحاد اجتماعاً خلال الفترة المقبلة، لبحث تعديل جدول الدوري بالشكل الذي يتناسب مع المسابقة في المرحلة المقبلة، خاصة أن البطولة كانت ستتوقف من 28 فبراير إلى 11 مارس المقبل، بسبب مشاركة الشارقة في البطولة الخليجية بالدوحة، كما تترك لجنة المسابقات الخيار للأندية بإجراء قرعة جديدة لمباريات الدور الثاني أو الاستمرار على نفس الجدول الحالي.
ويتصدر الوصل قمة الدوري برصيد 14 نقطة من 6 مباريات، يليه الشارقة برصيد 11 نقطة من 5 مباريات، والشعب الثالث 10 نقاط من 5 مباريات، والجزيرة الرابع 10 نقاط من 6 مباريات، والنصر الخامس 9 نقاط من 5 مباريات، والشباب السادس برصيد 9 نقاط من 5 مباريات، والعين السابع برصيد 8 نقاط من 5 مباريات، والأهلي الثامن والأخير برصيد 7 نقاط من 5 مباريات.
مواجهة النصر والوصل تأتي في ظروف مغايرة للفريقين، حيث يعتلي الإمبراطور قمة الدوري، في حين تراجع العميد للمركز الخامس، والفارق بينهما 5 نقاط وهي مهمة صعبة للعميد للاقتراب من القمة، بينما قمة الوصل مهددة في حال خسارته، خاصة أن الشارقة يطارده وله مباراة، والمعروف أن الوصل والشارقة كلاهما خسر مباراة واحدة والمنافسة بينهما قوية في صدارة الترتيب.
المواجهة تأتي مغايرة من الناحية الفنية، بسبب التغييرات في الفريقين، حيث لجأ النصر إلى تغيير مدربه محمد معاشو وتعاقد مع المغربي نور الدين بوحديوي الذي نجح في مهمته الأولى بالفوز على الجزيرة في الجولة الماضية، كما قام النادي بتغيير لاعبه المحترف وتعاقد مع فلدان باوليني بدلاً من ساسي بولطيف، في الوقت الذي نجح الوصل في إبرام صفقة الموسم وتعاقد مع عيسى البناي نجم الأهلي، بالإضافة إلى صفقة انضمام يوسف حسن لاعب النصر، في الوقت الذي سبق ذلك التعاقد مع بداية الموسم مع خالد رمضان وعبد الله الصفار، وكلاهما من العوامل المؤثرة في نتائج الوصل من بداية الموسم والمساهمة في الفوز بكأس نائب رئيس الدولة.
المواجهة الثانية بين العين والأهلي هي قمة القاع والبحث عن الهروب، خاصة العين السابع برصيد 8 نقاط والأهلي الأخير برصيد 7 نقاط، والفارق بين العين والمركز الخامس نقطة واحدة والمركز الثالث نقطتان، في حين أن فوز الأهلي يدفع به إلى 3 مراكز في الوسط.

اقرأ أيضا

لوائح جديدة لتسجيل المقيمين في دورينا