الاتحاد

منوعات

سيف الهرمودي.. طموحه بلا حدود

سيف الهرمودي (من المصدر)

سيف الهرمودي (من المصدر)

هناء الحمادي (أبوظبي)

طالب متميز، يبحث عن التفوق والنجاح في حياته العلمية، تخرج في مدرسة الإمارات الوطنية بتقدير 97%، ورغم صغر سنه إلا أنه استطاع أن يحجز له كرسياً في جامعة ليدز في المملكة المتحدة لدراسة القانون.. إنه سيف الهرمودي الذي يرى أن طموحاته بلا حدود، واختار أن يحقق ذاته من بوابة «القانون» الذي يعشقه، عبر جامعة ليدز، وهي عضو في مجموعة راسل للجامعات، وتقع في مدينة ليدز شمال إنجلترا.

أهمية القانون
يقول الهرمودي «القانون علم من العلوم الاجتماعية يختص بدراسة مجموعة من القواعد والقوانين العامّة، والتي تعمل بدورها على تنظيم العلاقات الاجتماعية بين أفراد المجتمع، دون تفريق بينهم».
ويضيف «يعد تخصص القانون أحد الفروع الرئيسة للدراسة الجامعية وتأتي حاجة المجتمع لهذا التخصص من تطوره وازدياد عدد أفراده وحاجاتهم، وبالتالي حاجة المجتمع إلى قوانين تنظم علاقات الأفراد والجماعات بين بعضها البعض وعلاقة الدولة والمؤسسات الحكومية بالفرد والمجتمع، وعندما ظهر القانون لتنظيم هذه الأمور ظهرت حاجة المجتمع إلى متخصصين في مجال القانون، وذلك لوضع هذه القوانين وتنظيمها وتسييرها وضمان فعاليتها لتحقيق الأمن والعدالة بين أفراد المجتمع، ومنع أي منهم من استغلال القوانين لتحقيق مصالح ومنافع شخصية على حساب آخرين.

فوائد الغربة
وحول الغربة، يقول: هذه الخطوة من أجمل القرارات التي اتخذها في حياته، ففي الغربة يركن الإنسان إلى الاعتماد على الذات والثقة بالنفس، والسعي بالإرادة والتحدي لتحقيق الأحلام، إضافة إلى تحمل المسؤولية، واكتشاف مواهبه ومهاراته، والتفاؤل بغد أفضل والسعادة بما يصل إليه المرء من نجاحات.

خدمة الوطن
ويطمح الهرمودي بعد التخرج من المرحلة الجامعية أن يحصل على الدكتوراه كمستشار قانوني ويخدم الوطن في شتى المجالات المحلية والدولية، وكل ذلك بالطبع بتوفيق من الله ثم دعاء الوالدين الذي لا ينضب طوال رحلته العلمية خارج الوطن.

اقرأ أيضا

"الظلال".. فلامينكو استثنائي بـ "مهرجان أبوظبي"