الاتحاد

الاقتصادي

18.2 مليار درهم مكاسب الأسهم المحلية في 5 جلسات

حاتم فاروق (أبوظبي)

حققت الأسهم المحلية 18.2 مليار درهم مكاسب في قيمتها السوقية خلال جلسات تداول الأسبوع الحالي، لترتفع القيمة السوقية للأسهم المدرجة بالأسواق المحلية إلى 805.9 مليار درهم، مقابل 787.7 مليار درهم بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي. وحدّت عمليات بيع قوية لجني الأرباح أمس، تركز أغلبها على أسهم نشطة ومضاربية في سوق دبي المالي، من مكاسب السوق الأسبوع الحالي.

وتراجعت مؤشرات الأسواق المالية المحلية خلال جلسة نهاية الأسبوع أمس، بفعل عمليات جني أرباح تمت على عدد من الأسهم التي شهدت خلال جلسات الأسبوع ارتفاعات قياسية، فيما شهد عدد من الأسهم الأخري التي سجلت نتائج مالية سنوية سلبية، صفقات بيع من قبل المحافظ والصناديق المالية الأجنبية والمحلية.

وتجاوزت قيمة التداولات في سوقي أبوظبي للأوراق المالية و«دبي المالي» خلال جلسة أمس 1.52 مليار درهم، بعدما شهدت الجلسة تعاملات على أكثر من 983 مليون سهم، من خلال إبرام نحو 12 ألف صفقة.

وقال إياد البريقي، مدير عام شركة «الأنصاري» للخدمات المالية، إن تداولات جلسة أمس جاءت مفاجئة ومخالفة للتوقعات نتيجة موجات البيع المكثفة التي شهدها عدد من الأسهم التي وصلت في كثير من الأحيان إلى مستويات سعرية عالية.

وأكد البريقي أن جلسة أمس شهدت حالة من التخوف والحذر من قبل المستثمرين الأفراد نتيجة تخوفهم من تسجيل خسائر، بعد أن حققوا أرباحاً قياسية خلال الجلسات الماضية، لافتاً إلى أن مستثمري الأسواق المالية المحلية عليهم خلال الفترة الحالية ترقب الأسواق وعدم الانجراف وراء التكهنات حتى تستقر الأسواق والإعلان عن بقية النتائج المالية للشركات المدرجة، والتي من المتوقع أن تعطي دفعة قوية لمسيرة الأسهم المحلية خلال الجلسات المقبلة.

وخلال جلسة أمس، تراجع المؤشر العام لسوق دبي المالي بنسبة 1.16% بمستوى إغلاق 3683 نقطة، مصحوباً بتداول 866 مليون سهم بقيمة إجمالية 1.3 مليار درهم نفذت من خلال 9982 صفقة، فيما تم تداول 36 شركة ارتفع منها 5 وهبط 31 شركة، وظلت 3 ورقات مالية على ثبات.

بدوره، انخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية أمس، بنسبة 0.1% عند مستوى 4569 نقطة بتداولات حجمها 118 مليون سهم بقيمة إجمالية 215 مليون درهم نفذت من خلال 2024 صفقة، في حين بلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 27 شركة ارتفع منها 6 وانخفض 14 وبقيت 7 شركات من دون تغيير.

وعلى مدار الأسبوع ارتفع المؤشر العام لسوق دبي المالي 60 نقطة تعادل 1.56%، منهياً جلسة أمس عند مستوى 3683 نقطة، مقارنة مع مستوى إغلاق 3623 نقطة نهاية الأسبوع الماضي، فيما ارتفع المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية خلال جلسات الأسبوع الجاري بحدود 123 نقطة، بما نسبته 2.76% مستقراً أمس، عند مستوى 4569 نقطة، مقارنة مع 4446 نقطة نهاية الأسبوع الماضي.

وشهدت تعاملات سوق دبي المالي خلال جلسة أمس، تصدر سهم «جي إف إتش» قائمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً تداولات بنحو 232 مليون درهم، تمت على 86.7 مليون سهم، ليغلق السهم على تراجع نسبته 4.69%، مسجلاً مستوى 2.64 درهم، خاسراً 13 فلساً عن الإغلاق السابق. وجاء سهم «العربية للطيران» في صدارة الأسهم النشطة بالكمية خلال الجلسة، مسجلاً تداولات بنحو 176 مليون سهم، بقيمة 226 مليون درهم، ليغلق السهم منخفضاً 8.63% نتيجة تعرضه لموجات بيع مكثفة خلال تعاملات الجلسة جعلته يسجل مستوى سعر 1.27 درهم، خاسراً 12 فلساً عن الإغلاق السابق.

كما ساهم تراجع سهم «إعمار» في هبوط المؤشر العام لسوق دبي المالي خلال جلسة نهاية الأسبوع، بعدما سجلت تعاملات مستثمريه أكثر من 13.5 مليون سهم، بقيمة تجاوزت الـ 103 ملايين درهم، ليسجل مع نهاية الجلسة انخفاضاً بنسبة 0.53% عند سعر 7.54 درهم، خاسراً 4 فلوس عن الإغلاق السابق.

أما سهم «سوق دبي المالي» فقد كان داعماً لتماسك المؤشر العام للسوق ومقلصاً لخسائره عندما حل في مقدمة الأسهم المرتفعة خلال الجلسة، حيث شهد ارتفاعاً بنسبة 1.46%، بعدما تداول مستثمروه أكثر من 98 مليون سهم، بقيمة 139 مليون درهم، ليغلق مع نهاية الجلسة عند سعر 1.39 درهم، مرتفعاً فلسين عن الإغلاق السابق. وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، جاء سهم «إشراق العقارية» في مقدمة الأسهم النشطة بالكمية خلال جلسة أمس، محققاً تداولات بنحو 23 مليون درهم، ليغلق عند سعر 1.12 درهم، فيما جاء سهم «الدار العقارية» في مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة بتداولات بلغت 40.6 مليون درهم، ليغلق السهم متراجعاً عند سعر 2.57 درهم.

اقرأ أيضا

تقنية 5G.. مميزات جديدة تفوق البشر